يضم أكثر من 200 قطعة نادرة من لوحات ووثائق وصور

بالفيديو.. معرض الشيخ زايد.. مقتنيات نادرة تروي سيرة القائد المؤسس

صورة

بما يزيد على 200 قطعة من المقتنيات النادرة، يسرد «معرض الشيخ زايد» في أبوظبي مسيرة المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ويكشف عن جوانب مختلفة من حياته، عبر عشرات الصور التي توثق مواقف وأحداث خالدة في تاريخ الدولة والمنطقة، ومقتنيات شخصية، وهدايا تلقاها من قادة وملوك الدول من مختلف أنحاء العالم.

ويسعى المعرض، الذي تأسس في 22 أبريل 2009، وهو جزء من وحدة المتاحف والمقتنيات بمركز زايد للدراسات والبحوث، التابع لنادي تراث الإمارات، إلى توثيق كل ما يتصل ويتعلق بالشيخ زايد من أعمال ومبادئ وقيم وأقوال، منذ بداية مسيرته كحاكم ورجل دولة وشخصية تاريخية، ستظل مصدر إلهام لأبناء الإمارات ولكل العالم، بفضل ما تمتع به من حكمة ورؤية عميقة رسمت ملامح الدولة القوية، التي عمل بجد وعزيمة لا تلين، وطموح ليس له حدود، لتصل إلى مصاف الدول المتقدمة في زمن قياسي.

ويتكون المعرض من صالة عرض كبيرة، تم تصميمها بحيث يتم تجديد ما تتضمنه من مقتنيات وصور بشكل دوري، ليتسنى عرض مجموعة كبيرة من نوادر الصور المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، مع الرؤساء والحكام والملوك من دول العالم المختلفة، فضلاً عن صور للمعالم الدينية والحضارية التي شيّدها في مختلف أنحاء العالم، وغيرها من الصور النادرة والمتنوّعة التي تصور مسيرة حياة الشيخ زايد، طيب الله ثراه، خلال حكمه دولة الإمارات (1971 - 2004).

صور ووثائق

ومن الوثائق المهمة التي يضمها المعرض اتفاقية اتحاد الإمارات العربية، التي تضمنت إعلان قيام الدولة والأسس التي قامت عليها، إلى جانب صور من هذا الحدث الذي شكل نقطة تحول في تاريخ المنطقة ككل. كما تضمن صوراً للشيخ زايد، خلال جولاته في الدولة، ومع قادة ورؤساء دول من مختلف أنحاء العالم، إلى جانب صور له في المناسبات الرسمية، وكذلك صور من حياته الخاصة تعكس تفرّده كقائد وإنسان، ومنها مجموعة تم التقاطها خلال رحلات الصيد والقنص التي كان يقوم بها المغفور له الشيخ زايد، وصور خلال حضوره سباقات الهجن، ما يجسّد مدى اعتزازه بالتراث الإماراتي وشغفه بمختلف مفردات هذا التراث، واهتمامه بالصقور التي كان يوليها عناية خاصة.

كذلك يضم المعرض عدداً من سيارات المغفور له الشيخ زايد، التي كان يستخدمها في مناسبات مختلفة، مثل حضور تخريج المنتسبين إلى القوات المسلحة، منها سيارة «رنج روفر»، استخدمها المغفور له الشيخ زايد في تفقّد القوات المسلحة الإماراتية، التي شاركت في «عملية عاصفة الصحراء» في الكويت. إضافة إلى سيارات أخرى كان يستخدمها الشيخ زايد في تنقلاته الخاصة، وخلال الجولات التي كان يقوم بها في أبوظبي والإمارات بصورة عامة لمتابعة المشروعات العمرانية التي كان يجري تنفيذها في كل أنحاء الدولة.

ويضم المعرض أيضاً عدداً كبيراً من الشهادات والأوسمة والجوائز التي مُنحت للشيخ زايد تكريماً له من الدول والمنظمات والهيئات العربية والعالمية، لما قدمه من عطاء هائل واهتمام خاص بالبيئة والتنمية المستدامة والإغاثة والمساعدات الإنسانية. كما يضم الجناح مجموعة من الهدايا التي تلقاها من زعماء ورؤساء وملوك العالم.

أكبر لوحة في العالم

ومن المقتنيات الخاصة للشيخ زايد، يضم المعرض كاميرا تصوير تعود إلى عام 1970، بجانب كاميرا فيديو كان يستخدمهما شخصياً. إلى جانب مجموعة من عطوره التي كان يستخدمها، ونسخة من المصحف الشريف، وعدد من الأسلحة المختلفة.

كما يضم المعرض أكبر لوحة فنية في العالم تجسّد صورة المغفور له الشيخ زايد، وتم تسجيلها في موسوعة «غينيس» للأرقام القياسية، ويبلغ ارتفاع اللوحة ستة أمتار وعرضها أربعة أمتار، وتم تنفيذ اللوحة في السادس من يوليو عام 2005، من قِبل «بريد الإمارات» في دبي، باستخدام طريقة «الكولاج» لتبدو كجدارية فسيفسائية، واستخدمت الطوابع التي تم إصدارها منذ صدور أول طابع بريدي بعد الاتحاد عام 1972 وحتى آخر طابع بريدي أصدره «بريد الإمارات» قبل وفاة المغفور له الشيخ زايد. وبلغ عدد الطوابع المستخدمة في اللوحة 77 ألف طابع من أكثر من 750 إصداراً لـ«بريد الإمارات».

• يضم المعرض أكبر لوحة فنية في العالم تجسّد صورة الشيخ زايد، وتم تسجيلها في موسوعة «غينيس» للأرقام القياسية.

• يضم المعرض صوراً للشيخ زايد، خلال جولاته في الدولة، ومع قادة ورؤساء دول من مختلف أنحاء العالم.

لمشاهدة الفيديو، يرجى الضغط على هذا الرابط.

للإطلاع على ملحق إلكتروني.. عيد الاتحاد 51، يرجى الضغط على هذا الرابط.


أجنحة متعددة

إلى جانب «معرض الشيخ زايد»، تضم وحدة المتاحف والمقتنيات بمركز زايد للدراسات والبحوث، عدداً من الأجنحة، مثل جناح الشرطة الذي يضم مجموعة من الصور والأسلحة والكتب والملابس والمقتنيات، التي تمثل تاريخ الشرطة وحاضرها في دولة الإمارات. وكذلك جناح القوات المسلحة الذي يعرض مراحل تطوّر مقتنيات القوات المسلحة في الدولة، إضافة إلى جناح شركة أبوظبي للعمليات البترولية البرية (أدكو)، الذي يضم صوراً ونماذج لبعض آليات ومواقع عمل الشركة، عبر مسيرة تطوّرها الطويلة، إضافة إلى جناح البريد الذي يبرز للزائر تطوّر مسيرة الخدمات البريدية في الدولة.

طباعة