جمارك دبي تؤكد جاهزية مراكزها الجمركية لدعم انتقال مشجعي مونديال قطر 2022

استكملت جمارك دبي الاستعداد لدعم استضافة إمارة دبي للزوار والمشجعين القادمين إلى كأس العالم لكرة القدم مونديال قطر 2022، حيث قام جمعة الغيث المدير التنفيذي لقطاع التطوير الجمركي بجولة تفقدية على المراكز الجمركية للمسافرين والشحن الجوي في مطار آل مكتوم الدولي وفي مدينة دبي اللوجستية، وشارك في هذه الجولة أعضاء فريق القيادة العليا في جمارك دبي وعدد من مدراء الإدارات والمراكز الجمركية.
واطلع خلال هذه الجولة على التحضيرات التي انجزتها المراكز الجمركية لضمان تيسير حركة الزوار والمشجعين خلال فترة مونديال قطر 2022 منذ انطلاقته في 20 نوفمبر الحالي وحتى ختامه في 18 ديسمبر المقبل، حيث ستستضيف إمارة دبي ودولة الامارات القادمين إلى المونديال طوال هذه المدة بعد أن تم استكمال كافة الترتيبات اللازمة لانتقالهم من دبي إلى الدوحة وعودتهم إلى دبي لحضور المباريات يومياً وعلى امتداد الفترة التي سيستغرقها مونديال 2022.
وتواكب جمارك دبي هذه الترتيبات بتقديم أفضل الخدمات والتسهيلات الجمركية التي تضمن تسهيل حركة المشجعين والزوار وتيسير شحن المعدات والمستلزمات الرياضية للمنتخبات المشاركة وللمشجعين خلال فترة المونديال، وبما يضمن اختصار الوقت والجهد المطلوب لإنجاز كافة المعاملات الجمركية من أجل تمكين المشاركين في المونديال من استخدام القدرات والمزايا السياحية لدبي دون تأخير وتيسير حركة انتقالهم لحضور المباريات.
واطلع جمعة الغيث خلال زيارته لمبنى المسافرين في مطار آل مكتوم الدولي على الترتيبات والإجراءات الجمركية التي تكفل تسهيل حركة المسافرين عبر المطار بما يضمن التعامل السريع مع الحركة المكثفة للزوار والمشجعين في مونديال 2022، كما تفقد سعادته سير العمليات في مركز شحن آل مكتوم التابع لإدارة مراكز الشحن الجوي، واطلع على جهود المركز لرفع مستوى الجاهزية باستمرار لتعزيز قدراته على انجاز مهمته في تيسر حركة الشحن الجوي، وشملت جولة سعادة المدير العام لجمارك دبي مركز جمارك مدينة دبي اللوجستية والاطلاع المباشر والميداني ما يقدمه من خدمات وتسهيلات جمركية تضمن تحقيق الشركات والتجار أقصى استفادة ممكنة من اختيارهم دبي مقراً لعملياتهم التجارية.
وقال المدير التنفيذي لقطاع التطوير الجمركي: "تواكب جمارك دبي باستمرار الدور الحيوي لإمارة دبي ولدولة الإمارات عموماً في نجاح الأنشطة والفعاليات العالمية والإقليمية الكبرى التي تستضيفها المنطقة، حيث تحرص الدولة على وضع قدراتها الاستثنائية في خدمة كافة الجهود الدولية الساعية لتحقيق الأهداف العالمية من هذه الأنشطة والفعاليات على صعيد التفاعل الإنساني لكافة الأمم والشعوب على طريق التقدم الدائم نحو الارتقاء بمستوى الحياة في كافة أنحاء العالم، ويُعد مونديال 2022 من المناسبات العالمية التي تتطلب تضافر جهود كل دول المنطقة لتحقيق النجاح المنشود في هذا الحدث الرياضي العالمي الذي يتصدر الاهتمام الدولي باستمرار، ومن هذا المنطلق نحرص في جمارك دبي على دعم جهود دولة الإمارات عموماً وإمارة دبي على وجه الخصوص في العمل على تعزيز نجاح المونديال من خلال استضافة الزوار والمشجعين القادمين إلى المنطقة لحضور مباريات كأس العالم وتشجيع المنتخبات المشاركة فيه".
وأضاف: "استكملت مراكزنا الجمركية في مطار آل مكتوم الدولي ومدينة دبي اللوجستية جاهزيتها للتعامل بكفاءة عالية مع الحركة المكثفة للزوار والمشجعين والشحنات الخاصة بهم وتأمين انتقالهم السلس لحضور المباريات دون تأخير مع تأمين وصول كافة التجهيزات المصاحبة لهم وللمنتخبات المشاركة دون أية عوائق، حيث تعمل فرقنا في هذه المراكز الجمركية على مدار الساعة لتوفير الخدمات والتسهيلات الجمركية بأعلى مستويات الجودة وبأفضل القدرات على الإنجاز السريع للعمليات مع القيام بالمهام على صعيد الحماية تعزيزاً لنجاح دبي الدائم في تقديم نموذجها العالمي في  الازدهار الاقتصادي والامن والاستقرار الاجتماعي والذي تقتدي به مختلف الدول من كافة انحاء العالم".

طباعة