«إسعاف دبي» تتسلم مركبات إسعافية ضمن مبادرة الحبتور

المرّي والكتبي وجلفار حضروا تسليم الحبتور لمركبات الإسعاف. من المصدر

تسلمت مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، أمس، الدفعة الثالثة والأخيرة من سيارات الإسعاف المطورة والمزودة بأفضل التجهيزات والمعدات الإسعافية، من مؤسس ورئيس مجلس إدارة مجموعة الحبتور، رجل الأعمال خلف أحمد الحبتور، الذي سبق أن قدّم الدفعتين الأولى والثانية خلال جائحة «كوفيد-19»، بهدف تعزيز الجهود التي بذلتها هيئة الصحة في دبي، ومؤسسة «الإسعاف»، لمواجهة الجائحة، واشتملت المبادرة على 50 مركبة إسعاف حديثة، بكلفة 23 مليوناً و500 ألف درهم.

جاء ذلك بحضور القائد العام لشرطة دبي، الفريق عبدالله خليفة المري، والمدير العام لهيئة الصحة في دبي رئيس مجلس إدارة مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، عوض صغير الكتبي، والمدير التنفيذي لمؤسسة «الإسعاف»، مشعل عبدالكريم جلفار، ورئيس مجلس إدارة مجموعة الحبتور، رجل الأعمال خلف الحبتور.

وأكد عوض الكتبي، أن المساهمات المجتمعية كانت حاضرة بقوة، خلال جميع مراحل التصدي لجائحة «كوفيد-19»، ما يعكس روح التضامن والمبادرة، ومتانة الشراكة المجتمعية بين كل ما هو (حكومي وخاص)، في جميع الظروف والأحوال، ويعكس كذلك مجموعة المبادئ والقيم التي يتسم بها المجتمع الإماراتي.

وأعرب عن تقدير هيئة الصحة وإسعاف دبي، لما وفرته مجموعة الحبتور من أحدث وأفضل سيارات الإسعاف، مؤكداً أن الحبتور من أهم الشخصيات المؤثرة في المجتمع والمبادِرة في جميع المواقف، وأن ما قدّمه للقطاع الصحي ليس غريباً عليه.

من جانبه، قال خلف الحبتور إن «الإمارات بلد الأمن والأمان، نجحت في الوصول إلى أعلى المراتب وتحقيق أكبر النجاحات على كل المستويات بفضل تعاضد الشعب مع قادتهم، وحسّ المسؤولية لديهم تجاه خدمة بلدهم»، مؤكداً أن الدولة أثبتت تفوّقها في إدارة الأزمات.

طباعة