مويلح والخان تتصدران التداولات العقارية في الشارقة خلال أغسطس

أفادت دائرة التسجيل العقاري بالشارقة، أن الإمارة شهدت إبرام تداولات عقارية بإجمالي 2 مليار درهم خلال شهر أغسطس الماضي.

وذكر التقرير الشهري الصادر عن الدائرة، أن منطقة مويلح التجارية تصدرت قائمة المناطق الأعلى في عدد معاملات البيع في مدينة الشارقة بعدد 213 معاملة، جاءت بعدها منطقة الخان بعدد 104 معاملات، ثم الرقيبة بعدد 39 معاملة، ثم مزيرعة بعدد 36 معاملة.

أما المناطق الأكثر نشاطاً في حجم التداول النقدي، فقد تصدرت أيضاً مويلح التجارية مناطق مدينة الشارقة بقيمة تداول إجمالي بلغت 187.4 مليون درهم، ثم منطقة الخان بإجمالي 105.9 مليون درهم، جاءت بعدها منطقة النهدة بإجمالي 63.8 مليون درهم، ثم الرقيبة بإجمالي 54.6 مليون درهم.

وفي المنطقة الوسطى، تركزت التداولات المنفذة على مناطق اليفر 2 والمدينة القاسمية والطيبة 2 ومغصة الصناعية بإجمالي 15 معاملة بيع، وشهدت اليفر2 معاملات بقيمة 6.4 مليون درهم، ثم الوشاح1 بقيمة 1.6 مليون درهم، وأما الخطم والعويضد فقد سجلتا صفقات عقارية بقيمة 1 مليون درهم لكل منهما.

ولفت التقرير إلى أن مناطق الحراي التجارية والبردي1 والحراي الصناعية واللؤلؤية جاءت كأعلى 4 مناطق من حيث عدد المعاملات في مدينة خورفكان بإجمالي 10 معاملات، فيما سجلت منطقة اللؤلؤية أعلى حجم للتداول بقيمة 2.4 مليون درهم، حلت بعدها منطقة القادسية بقيمة تداولات بلغت 2 مليون درهم، ثم اليرموك بقيمة 1.1 مليون درهم، في حين شهدت الحراي التجاري تداولات قيمتها 951 ألف درهم.

وفي مدينة كلباء، شهدت مناطق صناعية كلباء والصناعية والبردي وتجارية سور كلباء إجمالي 10 تداولات عقارية، فيما استحوذت منطقة الخوير على أعلى حجم للتداول بقيمة 2.2 مليون درهم، ثم البردي بقيمة 1.4 مليون درهم، جاءت بعدها منطقة سهيلة 31 بقيمة 1.2 مليون درهم، وأما منطقة الرقيبة فسجلت 1.1 مليون درهم.

وأشار التقرير إلى أن إجمالي المعاملات المنفذة من قبل الدائرة خلال الشهر الماضي بلغ 2409 معاملات، حيث جاءت معاملات البيع في الصدارة بعدد 747 معاملة تمثل نسبة 31% من إجمالي هذه المعاملات، فيما بلغت معاملات الرهن 303 معاملات ونسبتها 12.6% وبقيمة إجمالية تجاوزت 710 ملايين درهم، أما باقي معاملات التصرفات الأخرى فجاءت نسبتها 56.4%، بواقع 1359معاملة مختلفة.

وأوضح التقرير أن هذه المعاملات جرت في 98 منطقة موزعة على مختلف مدن الإمارة، وبلغت المساحة الإجمالية للعقارات المتداولة فيها 6.3 مليون قدم مربعة، وشملت هذه العقارات أراضٍ سكنية وتجارية وصناعية وزراعية، لافتاً إلى أن التداول تم على 160 أرض فضاء تمثل 21.4% من إجمالي العقارات المتداولة، في حين بلغت معاملات الأراضي المبنية 254 معاملة بنسبة 34%، بينما جاءت معاملات الأبراج المفرزة بعدد 333 معاملة بنسبة تمثل 44.6%.

طباعة