اطمأن على استعداداته للمهمة المقبلة إلى محطة الفضاء الدولية

رئيس الدولة يزور منزل رائد الفضاء سلطان النيادي

صورة

زار صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، أمس، منزل رائد الفضاء سلطان النيادي، في منطقة أم غافة بمدينة العين. وتبادل سموه مع النيادي وأفراد عائلته الأحاديث الودية، معرباً سموه عن فخره بأبناء الإمارات الذين يضيفون لأنفسهم ووطنهم إنجازات نوعية.

واطمأن صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، على استعدادات النيادي لمهمته المقبلة إلى محطة الفضاء الدولية التي تستمر ستة أشهر، كونه أول رائد فضاء عربي يقوم بهذه المهمة.

وقال سموه إن دولة الإمارات ستواصل تعزيز موقعها في مختلف العلوم، خصوصاً العلوم الحديثة والذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا المتقدمة وغيرها بهمة وقدرات أبنائها، مشيداً سموه بعزيمة رائد الفضاء سلطان النيادي وسعيه لتحقيق إنجازات لوطنه. وأعرب سموه عن ثقته بقدراته وإمكاناته لتحقيق نجاح جديد باسم دولة الإمارات.

وأعرب سلطان النيادي عن سعادته واعتزازه بزيارة صاحب السمو رئيس الدولة، مثمناً حرص سموه على متابعته الشخصية المتواصلة لاستعداداته للمهمة التاريخية.

وعبّر عن شكره للقيادة للثقة الغالية التي منحته إياها لتمثيل الدولة، مؤكداً أنه على أتم الاستعداد لإنجاز المهمة طويلة الأمد التي تُعد الأولى لروّاد الفضاء العرب.

رافق سموه خلال الزيارة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير ديوان الرئاسة، والشيخ محمد بن حمد بن طحنون آل نهيان، مستشار الشؤون الخاصة في ديوان الرئاسة.

وكان سلطان النيادي رائد فضاء احتياطياً لهزاع المنصوري في أول مهمة علمية إلى الفضاء لدولة الإمارات العربية المتحدة، على متن محطة الفضاء الدولية في سبتمبر 2019 تحت شعار «طموح زايد»، وهو أحد رائدي الدفعة الأولى لبرنامج الإمارات لروّاد الفضاء الذي أطلق خلال عام 2017 لتدريب فريق من روّاد الفضاء الإماراتيين، وإعدادهم وإرسالهم إلى الفضاء لتنفيذ مهام علمية مختلفة.


محمد بن زايد:

• «الإمارات تواصل تعزيز موقعها في مختلف العلوم بهمة وقدرات أبنائها».

• «فخورن بأبناء الإمارات الذين يضيفون لأنفسهم ووطنهم إنجازات نوعية».


• النيادي أكد أنه على أتم الاستعداد لإنجاز المهمة طويلة الأمد التي تُعد الأولى لروّاد الفضاء العرب.

طباعة