مدن الإمارات الأكثر أماناً حول العالم.. والتقارير الدولية توثق الإنجاز

مدن الدولة وجهة مثالية للعيش بطمأنينة واستقرار. أرشيفية

تواصل دولة الإمارات حصد المراكز الأولى في أبرز المؤشرات والتقارير الدولية المتعلقة بمستوى الأمن والأمان وجودة الحياة، مرسخة بذلك مكانتها العالمية وجهة مثالية للعيش بطمأنينة واستقرار.

وقبل أيام قليلة، حجزت خمس مدن إماراتية موقعها ضمن قائمة المدن الـ10 الأكثر أماناً على مستوى العالم، الصادرة عن موقع «نومبيو» الدولي المتخصص في تقديم إحصاءات دورية حول العديد من المرجعيات الاقتصادية والاجتماعية والأمنية حول العالم.

وبحسب الموقع، احتلت إمارة الفجيرة المرتبة الأولى على قائمة أكثر المدن أماناً حول العالم، فيما احتلت إمارة أبوظبي المركز الثاني. وفي المركز السابع جاءت إمارة عجمان، فيما حلت كل من إمارة الشارقة وإمارة دبي بالمركزين الثامن والتاسع على التوالي.

وكشف تقرير صادر عن مؤسسة «انترنايشنز» الألمانية حول أفضل الوجهات للمغتربين للعام الجاري، أن 94% من المقيمين الذين شملهم استطلاع الرأي الذي أجرته المؤسسة عبروا عن شعورهم بالأمان في الإمارات، في حين أن المعدل العالمي لم يتجاوز 81%.

وعلى مستوى التنافسية العالمية تواصل الإمارات تربعها على صدارة العديد المؤشرات الدولية المتعلقة بالأمن والاستقرار المجتمعي، حيث احتلت المركز الأول عالمياً على مؤشر الأمن المعلوماتي في الكتاب السنوي للتنافسية العالمية - المعهد الدولي للتنمية الإدارية 2021، والمركز الأول على مؤشرات غياب الحوادث الإرهابية، وغياب النزوح الداخلي الناجم عن النزاع وغياب الإرهاب المرتبط بالفقر ضمن مؤشر الازدهار - معهد ليجاتم 2021.

وجاءت الإمارات في صدارة دول العالم في مؤشر نسبة السكان الذين يشعرون بالأمان أثناء المشي بمفردهم ليلاً على تصنيف «جالوب» للقانون والنظام 2021.

وعلى مستوى الدراسات والاستطلاعات المحلية، كشف المركز الاتحادي للتنافسية والإحصاء، في أبريل الماضي، عن نتائج مسح جودة الحياة الأمنية في دولة الإمارات 2021، حيث أشار إلى تجاوز نسبة الثقة بالأجهزة الشرطية في الدولة واعتماديتها في إنفاذ القانون 98.4%، وبلغت نسبة الشعور بالأمان عند التجوال وحيداً خارج المنزل ليلاً 97.5%، فيما بلغ مدى الثقة بمركز الشرطة القريب منك 96.4%. وشمل المسح، الذي أجري ميدانياً، شريحة واسعة من الأفراد الموجودين في الأماكن العامة للفئة العمرية 18 سنة فأكثر، من الذكور والإناث، وفي كل إمارات الدولة.

واستهدف المسح الميداني قياس رأي المجتمع في دولة الإمارات حول جودة الحياة الأمنية، ومدى الانطباع العام للمجتمع حول مستويات الشعور بالأمان، ومدى الثقة في أجهزة وزارة الداخلية، ومستوى الثقة في مراكز الشرطة في الدولة ومدى الشعور باعتماديتها من قبل أفراد المجتمع في الدولة.

وتعمل الإمارات منذ تأسيسها على ترسيخ قيم العدالة والنزاهة والشفافية من خلال سن تشريعات وقوانين تُعد من بين الأكثر كفاءة في العالم، فضلاً عن كفاءة وحرفية أجهزتها المختصة في مكافحة الجريمة والمحافظة على الأمن والاستقرار.

وتركز الإمارات على تعزيز الوعي المجتمعي بأهمية المحافظة على مستويات الأمن والأمان عبر توفير خيارات متعددة للإبلاغ عن المخالفات والحوادث وأي ملاحظات مرتبطة بالجانب الأمني من منطلق المسؤولية المجتمعية، ومن أبرز تلك القنوات خدمة «أمان» التي توفرها شرطة أبوظبي، وخدمة «الأمين» التي توفرها شرطة دبي، فيما توفر القيادة العامة لشرطة الشارقة خدمة «نجيد» لاستقبال البلاغات، إضافة لخدمة «أمني من أمن جاري»، التي تهدف إلى حماية المساكن أثناء سفر أصحابها أو غيابهم عنها.

طباعة