«إسلامية دبي» تتعاون مع «البلدية» و«الصحة» في تنظيم المقابر

الاجتماع ناقش الحالات التي تستدعي التدخل الطبي عند الغسل والتكفين. من المصدر

بحثت دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي توحيد الجهود مع البلدية وهيئة الصحة في ما يخص تنظيم المقابر وإجراءات الدفن.

وعقدت الدائرة في مقرها بالممزر اجتماعاً تنسيقياً موسعاً ضم مدير إدارة الصحة والسلامة بالإنابة في بلدية دبي المهندس محمد الظنحاني، وآلاء محمد، من هيئة الصحة، ورئيس قسم التوجيه والإرشاد الديني إبراهيم جاسم المنصوري، ورئيس قسم التوعية الدينية إسماعيل كامل البريمي، وبعض الوعاظ والأخصائيين بالدائرة.

وقالت مدير إدارة التثقيف والتوجيه الديني بالدائرة يسرى القعود، إن الاجتماع جاء في إطار تنسيق وتوحيد الجهود المشتركة بين الدوائر والمؤسسات المحلية في دبي في شأن تنظيم المقابر وإجراءات الدفن، مشيرة إلى التطرق إلى بحث آلية التعاون والتنسيق المشترك لعمليات الغسل والتكفين وعملية تدريب وتأهيل مقيمي شعائر الغسل وترخيصهم.

وأضافت أن الاجتماع ناقش كيفية التعامل مع بعض الحالات المتوفاة، التي تستدعي التدخل الطبي عند الغسل والتكفين، كإغلاق جروح المتوفى وإيقاف النزيف وبعض الإجراءات والضوابط الشرعية الأخرى المتعلقة بكيفية الدفن بالمقابر والغسل والتكفين، ومراعاة الحفاظ على حرمة وخصوصية المتوفى أمام أهله وذويه.

طباعة