بلدية الشارقة تنظم حملة لرصد وإزالة اللوحات الإعلانية العشوائية

نظمت بلدية مدينة الشارقة حملة لرصد وإزالة اللوحات الإعلانية العشوائية وغير المصرح بها في عدد من المناطق السكنية والصناعية بالمدينة، وذلك في إطار جهودها المستمرة للقضاء على مشوهات المظهر العام والحفاظ على الوجه الجمالي والحضاري للإمارة الباسمة.

وأوضح مدير عام بلدية مدينة الشارقة عبيد سعيد الطنيجي، أن الحملة التي أطلقتها البلدية مؤخرًا استمرت لمدة ثلاثة أسابيع وغطّت مناطق الصجعة والسيوح والرحمانية، وتأتي استمرارًا للحملات التفتيشية والرقابية التي تحرص البلدية على تنظيمها للحد من المشوهات والممارسات السلبية في مدينة الشارقة، بما يعزز مكانتها كمدينة جاذبة للسكان والسياح والمستثمرين.

وأكد أن البلدية مستمرة في تنظيم وتكثيف حملاتها التفتيشية والرقابية على مدار العام للحفاظ على المظهر الجمالي للمدينة، وتوعية الأفراد والمؤسسات بالقوانين واللوائح المعمول بها في هذا الشأن.

ومن جهته، أكد مدير إدارة الاتصال المؤسسي في البلدية علي عبيد الحمودي، أن فرق التفتيش المشاركة في الحملة رصدت وأزالت نحو 50 لوحة تنوعت ما بين لوحات عشوائية على حرم الطريق، ولوحات إعلانية غير مصرح بها، إضافة إلى اللوحات الإعلانية المشوهة للمنظر العام بمختلف أنواعها، لافتًا إلى أن اللوحات التي تم حصرها وإزالتها لا تتبع فقط شركات إعلانية أو محلات تجارية قائمة بالمناطق المستهدفة، وإنما العديد منها يتبع أفراد وشركات ذات أنشطة متنوعة ومشاريع صغيرة لم تعد موجودة بتلك المناطق.

طباعة