شما المزروعي : الإمارات ترسخ موقعها وجهة أولى للشباب للعيش والعمل

 أكدت  شما بنت سهيل المزروعي، وزيرة دولة لشؤون الشباب نائب رئيس مركز الشباب العربي أن دولة الإمارات تؤمن بالشباب وترسخ موقعها وجهة أولى للشباب للعيش والعمل وتحقيق الأحلام والتطلعات.

و قالت  في تصريح بمناسبة اليوم العالمي للشباب : في دولة الإمارات كل يوم هو يوم للشباب، واليوم العالمي للشباب هو مناسبة لنا لاستذكار المكتسبات والإنجازات التي حققتها دولة الإمارات في مجال تطوير قطاع الشباب وتمكينهم. واليوم يتواجد الشباب في دولة الإمارات في مختلف المواقع القيادية في مجالس الإدارة وكبريات المؤسسات.

وأضافت ان مبدأ الاستماع للشباب والإصغاء لتطلعاتهم والاهتمام بطموحاتهم ممارسة يومية راسخة في دولة الإمارات كرستها قيادتنا الرشيدة نهجاً مستداماً، انطلاقاً من ثقافة التقارب والتلاحم والتواصل المستمر في المجتمع الإماراتي. ومن هذا المبدأ حرصنا دائماً على تحويل رؤى الشباب إلى أفكار إبداعية ومشاريع نوعية تسهم في مسارات التنمية محلياً وعالمياً. كما أن دولة الإمارات لم تكتفِ بالاستثمار في تمكين شبابها، بل اتجهت أيضاً لتمكين الشباب في كل مكان، حتى أصبحت الوجهة المفضلة عاماً بعد آخر للشباب الطامح والمبدع والموهوب والحريص على الإنجاز والتميّز من كل أنحاء المنطقة والعالم.

وقالت  : سنواصل هذا النهج لاستقطاب المواهب الشابة الطموحة إلى دولة الإمارات؛ أرض الفرص التي تؤمن بالشباب وترسخ موقعها وجهة أولى للشباب للعيش والعمل وتحقيق الأحلام والتطلعات وتحويل الأفكار إلى مشاريع ملموسة ناجحة على الأرض. حكومة دولة الإمارات تسخر كل جهودها ومواردها لتحقيق هذا التوجه سواء من خلال المؤسسة الاتحادية للشباب أو مركز الشباب العربي الذي يشارك هذا النوذج الناجح في العمل الشبابي المثمر مع الأشقاء والأصدقاء في المنطقة والعالم ، فالشباب العربي جزء من نسيجنا الاجتماعي الأكبر، وبرامجنا في تخصصات التكنولوجيا والمهارات الدبلوماسية والإعلامية وتجارب مواجهة التغير المناخي وتحقيق التنمية المستدامة وترسيخ ثقافة ريادة الأعمال وتحويل التحديات إلى فرص هي في متناول الشباب لخدمة طموحاته، وفق نموذجنا الذي نعمل عليه ويقوم على ربط النقاط ببعضها من أجل تحقيق التكامل بين المهارات وإيصال الموهوبين من الشباب إلى الفرص التي يستحقونها وتمكينهم من التواصل مع صنّاع القرار.

طباعة