لتشجيع المواطنين على خوض تجارب عمل جديدة

«نافس» تروي قصص نجاح الإماراتيين الموهوبين في القطاع الخاص

البرنامج يتطلع إلى إقامة مزيد من الشراكات لتعزيز توظيف المواطنين. أرشيفية

أطلق مجلس تنافسية الكوادر الإماراتية، برئاسة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير ديوان الرئاسة رئيس مجلس إدارة المجلس، أمس، حملة «نافس.. على طريقتك»، التي ستسلط الضوء على قصص نجاح الإماراتيين الموهوبين العاملين في القطاع الخاص، إلى جانب التعريف بمزايا العمل في هذا القطاع، بهدف تشجيع المواطنين على خوض تجارب العمل ضمن مؤسسات القطاع الخاص.

وستشمل الحملة، التي ستُعرض على وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة ببرنامج «نافس»، قصص الإماراتيين الطموحين، من مختلف أنحاء الدولة، الذين يعملون في وظائف متنوعة في القطاع الخاص، بما في ذلك مجالات التكنولوجيا والهندسة والاستشارات والخدمات المالية والرعاية الصحية، الذين سيشاركون تجاربهم ويتحدثون عن مسيرتهم المهنية، ويقدمون النصائح للشباب الإماراتيين الراغبين في الانضمام إلى القوى العاملة في القطاع الخاص.

وقال الأمين العام لمجلس تنافسية الكوادر الإماراتية، غنام المزروعي: «منذ إطلاق برنامج (نافس) عام 2021، حظي باهتمام بالغ من الشباب الإماراتيين، الذين انخرطوا في العمل ضمن مؤسسات القطاع الخاص، وأثبتوا جدارتهم كمواهب رائدة، ونجحوا في الوظائف التي شغلوها، واستطاعوا تطوير إمكاناتهم وصقل مواهبهم، ليصبحوا قدوة للآخرين».

وأعرب المزروعي عن أمله في أن تشجع الحملة المواطنين الشباب الباحثين عن عمل، على الاقتداء بالنماذج الناجحة من المواطنين، والسير على خطاهم في العمل ضمن القطاع الخاص، بما يسهم في تعزيز مشاركة القوى العاملة الوطنية في النهوض باقتصاد الدولة، ودفع عجلة التنمية المستدامة، وتحقيق التقدّم الذي تتطلع إليه الإمارات في جميع المجالات.

ولفت إلى أن القطاع الخاص شريك أساسي وفاعل في تطوير اقتصاد الدولة وتحريك عجلة التنمية الاقتصادية، وقال: «نحن نتطلع إلى منح المواهب الإماراتية الطموحة دوراً رئيساً في تطوير هذا القطاع الحيوي، وتحقيق نجاحه وتميّزه».

وأقام برنامج «نافس» العديد من الشراكات مع مؤسسات القطاعين العام والخاص، بما يسهم في تعزيز مساهمة المواطنين الإماراتيين في تحقيق التقدم الاقتصادي للدولة، وتشجيع المواهب المحلية على العمل في وظائف ضمن مجالات متخصصة تتطلب مهارات فنية وإبداعية.

ويتطلع البرنامج إلى إقامة مزيد من الشراكات الفاعلة لتعزيز التعاون مع الجهات المعنية بتوظيف المواطنين.

يذكر أنه تمّ إطلاق برنامج «نافس» في سبتمبر 2021، من قبل مجلس تنافسية الكوادر الإماراتية كجزء من «مشاريع الخمسين»، بهدف زيادة القدرة التنافسية للقوى العاملة الإماراتية، وتمكينها من العمل في القطاع الخاص، لشغل 75 ألف وظيفة خلال خمس سنوات.

• الحملة ستُعرض على وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة ببرنامج «نافس».

• القطاع الخاص شريك أساسي في تطوير الاقتصاد وتحريك عجلة التنمية.

طباعة