بلدية الشارقة: 6% نسبة الزيادة في عقود الإيجار خلال النصف الأول

تصديق 166 ألفاً و199 عقد إيجار خلال النصف الأول من العام الجاري. تصوير: أشوك فيرما

أعلنت بلدية مدينة الشارقة عن زيادة نسبة العقود الإيجارية بمدينة الشارقة بنسبة 6% في النصف الأول من العام الجاري، مقارنة بالنصف الأول من العام الماضي، حيث وفّرت البلدية العديد من الوسائل والطرق لتصديق هذه العقود بطريقة سهلة تختصر الوقت والجهد على المتعاملين وتجسد استراتيجيتها في تعزيز الجذب السياحي والاستثماري والسكني.

وأكد مدير إدارة التنظيم الإيجاري في البلدية علي أحمد أبوغازيين، أن النصف الأول من العام الجاري شهد تصديق 166 ألفاً و199 عقد إيجار بمختلف أنواعه، منها 133 ألفاً و531 عقداً سكنياً، و32 ألفاً و593 عقداً تجارياً و75 عقداً استثمارياً، ما يعكس نسبة النمو والزيادة في عقود الإيجار بمدينة الشارقة، ويجسد حرص البلدية على تقديم كل التسهيلات للمتعاملين والاعتماد على التحول الرقمي في تقديم الخدمات ما أسهم في إنجاز أكبر قدر من المعاملات خلال وقت قياسي.

وأوضح أبوغازيين أن عقد الإيجار هو وثيقة رسمية معتمدة من قبل البلدية ومتعارف عليها لتنظيم العلاقة بين أطراف العلاقة من مؤجر ومستأجر، حيث إنه من خلالها يضمن كل طرف حقه وفقاً للقوانين المعمول بها في مدينة الشارقة، ودائماً ما تحرص البلدية على توعية الجمهور بأهمية تصديق هذا العقد بحيث لا يعتد به ولا يعتبر رسمياً في حال لم يكن مصدقاً من قبلها.

وأشار مدير إدارة التنظيم الإيجاري إلى أن خدمة تصديق العقود الإيجارية متوافرة على الموقع الإلكتروني للبلدية، بحيث أصبحت خياراً من خيارات التصديق للمتعامل ويتم إنجازها بكل سهولة ويسر باتباع الخطوات المطلوبة وتعبئة البيانات اللازمة ثم إنجاز الخدمة، كما يمكن تصديق العقود من خلال 12 مركز خدمة خارجياً تقدم خدمات تصديق العقود الإيجارية وإصدار شهادات براءة الذمة، والعديد من الخدمات الأخرى الخاصة بتنظيم العلاقة بين المؤجر والمستأجر.

طباعة