العور: حظر العمل وقت الظهيرة "حق مكتسب" لحماية العمال

تفقد وزير الموارد البشرية والتوطين، الدكتور عبد الرحمن عبد المنان العور، صباح اليوم، أحد المواقع الانشائية في أبوظبي للتأكد من التطبيق الامثل لحظر تأدية الاعمال التي تؤدى تحت الشمس وفي الإمكان المكشوفة الذي دخل حيز التنفيذ اعتبارا من اليوم من الساعة الثانية عشرة والنصف ظهرا وحتى الساعة الثالثة عصرا ويستمر حتى 15 سبتمبر المقبل.

وأكد الوزير، خلال زيارته التفقدية للموقع الانشائي، أن دولة الإمارات لطالما كانت سباقة في رسالتها الإنسانية، وقد أولت على مدار تاريخها الرعاية والاهتمام لجميع المقيمين على أرضها.

وقال: "إن للعاملين في دولة الإمارات على الدوام مكانة خاصة لدى القيادة الرشيدة، حيث أشاد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بجهود العمال ومساهماتهم القيمة ودورهم البنّاء في نهضة الوطن وتقدمه".

وأضاف: "كما أكد دوماً صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أن دولة الإمارات بلد الجميع وبيت الجميع".

وأشار الوزير، إلى أن حظر العمل في وقت الظهيرة الذي يطبق للعام الثامن عشر على التوالي جاء لحماية العاملين والحفاظ على صحتهم، حيث أصبح حقاً مكتسبا بموجب القوانين الإماراتية وجزء لا يتجزأ من بيئة العمل في دولة الإمارات، وهو الأمر الذي تحققت بموجه خلال السنوات الماضية نتائج إيجابية كثيرة ساهمت في الارتقاء بمستويات الصحة والسلامة.

وقال: "لذلك حرصت وزارة الموارد البشرية والتوطين على تأكيد عدم التهاون في تطبيق الحظر في وقت اتاحت فيه الوزارة قنوات اتصال مباشر معها للإبلاغ عن اية حالة مخالفة للحظر وفي حال وجود أي شكوى بهذا الشأن".

واكد الوزير على التعاون مع القطاع الخاص بإعتباره الشريك الدائم في النجاح، متوجها بالشكر للمنشات على التزامها بتطبيق حظر العمل وقت الظهيرة خلال السنوات الماضية وسواه من القرارات التي تعزز بيئة الأعمال في الدولة.

وتطبق وزارة الموارد البشرية والتوطين "حظر العمل وقت الظهيرة" للعام الثامن عشر على التوالي وذلك في إطار مواصلة تطبيق منظومة الصحة والسلامة المهنية التي تستهدف توفير وتعزيز بيئة عمل آمنة للعاملين في سوق العمل، لا سيما تجنيبهم مخاطر التعرض لضربات الشمس والإنهاك الحراري جراء ارتفاع درجات الحرارة في أشهر الصيف.

وتستقبل الوزارة بلاغات أفراد المجتمع عن أية حالة مخالفة لحظر العمل وقت الظهيرة من خلال مركز الاتصال على الرقم 600590000، إلى جانب استقبال البلاغات عبر التطبيق الذكي للوزارة.

وينص القرار الخاص بحظر العمل في أوقات الظهيرة على استثناء بعض الأعمال التي يتحتم فيها لأسباب فنية استمرار العمل دون توقف، مثل أعمالفرش الخلطة الإسفلتية وصب الخرسانات والأعمال اللازمة لدرء خطر أو إصلاح أعطال.

ويتوجب على صاحب العمل في حال تنفيذ هذا النوع من الأعمال المستثناة من التوقف وقت الظهيرة توفير ماء شرب بارد يتناسب وعدد العاملين وشروط السلامة والصحة العامة، ووسائل ومواد إرواء مثل الأملاح وغيرها مما هو معتمد للاستعمال من السلطات المحلية في الدولة، إلى جانب توفير الإسعافات الأولية في موقع العمل، ووسائل تبريد صناعية مناسبة ومظلات واقية من أشعة الشمس المباشرة، وتوفير مكان مظلل لراحة العمال خلال فترة توقفهم عن العمل.

ومن المقرر تطبيق غرامة إدارية بحق المنشأة التي تثبت مخالفاتها "لحظر العمل وقت الظهيرة" مقدارها 5 آلاف درهم عن كل عامل وبحد أقصى 50 ألف درهم في حالة تعدد العمال الذين يتم تشغيلهم بما يخالف ضوابط الحظر.

طباعة