"إقامة دبي" توفر 9000 وجبة إفطار للصائمين خلال رمضان

انطلاقاً من حرصها على ترسيخ مفاهيم الخير والبذل والعطا وإحياء قيم التكافل التي يجسدها شهر رمضان الكريم، واستثماراً لقيمه ومعانيه السامية لتنفيذ مبادرات تهدف إلى التكافل والتراحم والتواصل الانساني بين كافة فئات المجتمع، نظمت الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي مبادرة فرحة صائم عبر تخصيص وإقامة خيمة رمضانية لإفطار الصائمين من الفئة المساعدة من مختلف أفراد  المجتمع بموجب 300 وجبة يومياً طوال أيام شهر رمضان المبارك الفضيل، لتصل إلى 9000 وجبة في الشهر .

وقال الفريق محمد أحمد المري، مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي، إن إقامة دبي سباقة في إطلاق مبادرات تهدف إلى ترسيخ معاني التكافل والتراحم والإيثار والتعاضد في أجواء روحانية رمضانية تجسد القيم الاسلامية النبيلة، والتراث والتقاليد الأصيلة لدولة الإمارات العربية المتحدة.

وذكر اللواء عوض العويم مساعد المدير العام لقطاع الموارد البشرية والمالية في إقامة دبي، أن مبادرة فرحة صائم هي إحدى المبادرات الرئيسية للإدارة العامة في شهر رمضان، وتأتي ضمن جهودها الخيرية والانسانية وإلتزامها بالمسؤولية المجتمعية، ولتشجيع الموظفين على العمل الهادف ونشر ثقافة العمل التطوعي.

 

طباعة