ضبط 58 منشأة غذائية وصحية وبيطرية مخالفة في رأس الخيمة

كشفت إدارة الصحة العامة في بلدية رأس الخيمة عن تنفيذها حملات تفتيشية ورقابية على المطاعم والمطابخ والكافتيريات وبقالات والمنشآت الصحية والبيطرية في الإمارة منذ بداية رمضان وحتى أول من أمس أسفرت عن ضبط 58 منشأة مخالفة، خلال تنفيذها 433 جولة تفتيشية ورقابية.

وأوضحت مديرة إدارة الصحة العامة في دائرة بلدية رأس الخيمة، شيماء الطنيجي، لـ«الإمارات اليوم»، أنه تم وضع خطة لتنفيذ حملات تفتيشية موجهة على المنشآت عالية الخطورة وعلى المنشآت عالية الطلب خصوصاً في فترات ما قبل الافطار وفي الفترات المسائية وذلك من خلال الجولات التفتيشية الممنهجة والمخطط لها ومن خلال الجولات التفتيشية الفجائية.

وأضافت أنه تم إجراء 150 جولة التفتيشية منذ بداية شهر رمضان على المنشآت الغذائية من المطاعم والمطابخ والكافتيريات والبقالات أسفرت عن ضبط 30 منشأة غذائية مخالفة، كما تم إجراء 190 جولة تفتيشية على المنشآت الصحية من محال كوافير وصالونات حلاقة أسفرت عن ضبط 17 منشأة مخالفة، إضافة إلى إجراء 93 جولة تفتيشية على المنشآت البيطرية أسفرت عن ضبط 11 منشأة مخالفة.

وأشارت إلى أنه رصد أبرز ستة من قبل مفتشي إدارة الرقابة في المنشآت الغذائية والصحية والبيطرية تمثلت في عدم الالتزام بالنظافة الشخصية وعدم الالتزام بمعايير التخزين الجيدة وعدم الالتزام بإصدار البطاقات الصحية للعاملين، وعدم الالتزام بالاشتراطات الصحية إذ تم ضبط عمال يعملون بدون بطاقات الصحية، إضافة عدم ارتداء الزي المخصص للعمل وعدم الاهتمام بنظافة وتعقيم المنشأة. وذكرت أن البلدية رضعت شروط للمطاعم والمطابخ بشأن تقديم الوجبات الغذائية للمستهلكين، منها عدم السماح لهم بعرض أي منتجات غذائية خارج المطاعم والمطابخ والكافتيريات.

وأوضحت أنه تم وضع ستة شروط لتقديم وجبات الإفطار للصائمين من قبل المطاعم والمطابخ، وهي: الالتزام بالاشتراطات الصحية والحصول على عدم ممانعة من قسم الرقابة الغذائية، واستيفاء مناطق التحضير ومركبات النقل للشروط الصحية والغذائية، والالتزام بالاشتراطات الصحية المتعلقة بالتحكم في درجات حرارة الوجبات خلال عملية اعداد الوجبات ونقلها وتوزيعها وتجنب تخطي السعة الاستيعابية للمنشأة، ولفتت إلى أن نسبة التزام المنشآت الغذائية بالمعايير الصحية والغذائية منذ بداية رمضان بلغت 87%. 

وأكلمت أن الحملات التفتيشية والجولات الرقابية ستستمر طوال شهر رمضان بشكل مكثف على جميع المنشآت وسيكون منها بينها حملات رقابية مفاجئة للتأكد من مدى التزام جميع المنشآت بالمعايير الصحية والغذائية لضمان إعداد وتقديم مواد غذائية صالحة للاستهلاك، وللحفاظ على صحة وسلامة المستهلكين وضمان تناولهم منتجات ووجبات غذائية سليمة

طباعة