إفتتاح أول مركز لعلاج السرطان بالروبوت في دبي

شهدت دبي تدشين أول مركز روبوتات للجراحة الإشعاعية لعلاج الاورام السرطانية.

ويحوي المركز على أجهزة روبوت تجري جراحات لإزالة الأورام بدقة عالية جدا دون أن تلحق ضررا بالأنسجة السليمة المحيطة بمكان الورم.

وقالت إدارة مستشفى الجراحة العصبية والعمود الفقري بدبي إن المركز، التابع للمستشفى، يحوي جهاز "سايبر نايف" الذي يعمل بروبوتين، الروبوت الأول يعطي جرعات الإشعاع للقضاء على الورم بدقه متناهية، ويعمل بالتناسق مع الروبوت الآخر الذي يوجه الطاولة التي يكون عليها المريض أثناء العلاج، وهذه التقنية تتميز بإنها غير مؤلمة وتجرى بدون جراحة ولا تحتاج إلى التنويم في المستشفى.

 

وذكرت  أن تقنية "سايبر نايف "يمكنها علاج العديد من السرطانات في جميع أنحاء الجسم، بما في ذلك البروستاتا والرئة والمخ والعمود الفقري والكبد والبنكرياس والكلية والراس والعنق، ويمكن استخدامها في علاج ما تبقى من المرض في حال عدم التمكن من استئصال الورم كاملا بالجراحة لتجنب تكراره.

وعادة ما يستغرق العلاج باستخدام تقنية "سايبر نايف " ما يتراوح بين جلسة واحدة حتى ثلاث جلسات أو كحد أقصى خمس جلسات، بينما يحتاج العلاج الاشعاعي التقليدي إلى خمسة إلى سبعة أسابيع.

 

 

طباعة