بدأت بتلقي التبرّعات مع أول أيام رمضان

مبادرة «مليار وجبة» تخصص 4 قنوات للتبرّع وإطعام الطعام

أعلنت مبادرة «مليار وجبة»، الأكبر من نوعها في المنطقة لإطعام الطعام وتوفير الدعم الغذائي المباشر للفقراء والمحتاجين في 50 دولة، تخصيص أربع آليات ميسّرة لاستقبال تبرعات وإسهامات الأفراد والمؤسسات في إغاثة الأقل حظاً، ومساندة جهود مجابهة تحدي الجوع وسوء التغذية في العالم.

وتفتح قنوات التبرع باب الإسهام المالي للجميع لدعم الأكثر احتياجاً، ومن يعانون سوء التغذية، في الوقت الذي يمر فيه العالم بتحديات في مجال توفير الأمن الغذائي، خصوصاً للفئات الهشة، من الأطفال واللاجئين والنازحين وضحايا الكوارث والأزمات.

ويستقبل موقع مبادرة «مليار وجبة» www.1billionmeals.ae، التبرّعات من الأفراد والمؤسسات والشركات ورجال الأعمال من داخل الدولة وخارجها، حيث يمكن تقديم المبلغ الذي يريده المتبرع ليذهب إلى توفير طرود غذائية ومواد تموينية تمكّن المحتاجين والأسر المتعففة من إعداد الوجبات التي تسد رمقهم.

كما توفر مبادرة «امليار وجبة» خيار التبرع عبر الرسائل النصية في حال الرغبة بالتبرع بدرهم واحد يومياً للمبادرة من خلال اشتراك شهري، يمكن إرسال رسالة نصية بكلمة «وجبة» أو «Meal» على الرقم 1020 لمستخدمي شبكة «دو» أو على الرقم 1110 لمستخدمي شبكة «اتصالات».

وتقدم مبادرة «مليار وجبة» قناة التحويلات المصرفية المباشرة للإسهام في المجهود الخيري والإغاثي للمبادرة. ويمكن للجميع، خصوصاً كبار المساهمين، التبرع للمبادرة مباشرة بتحويل المبلغ المراد التبرع به على الحساب المصرفي الخاص بالمبادرة (رقم الحساب المعتمد): AE300260001015333439802 في بنك الإمارات دبي الوطني بالدرهم الإماراتي.

كما يمكن للراغبين في الإسهام في مبادرة «مليار وجبة» التواصل مع فريق مركز الاتصال الخاص بها على الرقم المجاني 8009999 لترتيب التبرع بالمبلغ الذي يريدون تخصيصه لتوفير الدعم الغذائي للمحتاجين. وتنطلق مبادرة «مليار وجبة» من مفهوم التمويل المجتمعي المستدام لتوفير الدعم الغذائي ومقومات الأمن الغذائي للفئات الأكثر احتياجاً، فيما تعوّل على حسّ العطاء والبذل ومد يد المساعدة والعمل الخيري والإنساني لدى الأفراد والمؤسسات في دولة الإمارات والعالم بفتحها باب المشاركة للجميع بالتبرعات والإسهامات في شهر رمضان المبارك، لما فيه توفير الدعم الغذائي للمحتاجين حتى بلوغ هدف المليار وجبة.

وتفسح المبادرة، التي تنظمها «مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية»، المجال لمختلف فئات المجتمع والهيئات الحكومية والشركات الخاصة والفعاليات الاقتصادية ورجال الأعمال وروّاد العمل الإنساني من داخل الدولة وخارجها للإسهام في مساندة المحتاجين في المجتمعات الأقل دخلاً، من خلال التبرع عبر موقعها الإلكتروني، أو بالرسائل النصية القصيرة، أو عبر التحويلات المالية المباشرة إلى الحساب المصرفي الخاص بالمبادرة. وتزامناً مع بدء شهر رمضان المبارك وانطلاق مبادرة «مليار وجبة»، توفر خيارات الإسهام في المبادرة شريان حياة لمن يعانون الحصول على الغذاء لهم ولأفراد عائلاتهم.

• الإسهام في المبادرة متاح للأفراد والمؤسسات والفعاليات الاقتصادية داخل الدولة وخارجها.

طباعة