خلال «اليوم التمهيدي» لـ «القمة»

100 فكرة مبتكرة وفرصة جديدة للأعمال

تنطلق اليوم أعمال اليوم التمهيدي للقمة العالمية للحكومات 2022.

وتنظم الدورة الأولى من قمة «انفستوبيا» للاستثمار، بالشراكة مع وزارة الاقتصاد، وتجمع صناع القرار والقادة الحكوميين، وروّاد الأعمال في القطاع الخاص، والمنظمات المجتمعية، والبنوك الاستثمارية والشركات العائلية وصناديق الاستثمار، وغيرها من المؤسسات العالمية لإطلاق أفكار خلاقة تعزز الاستثمارات العالمية.

ويجتمع في قمة «إنفستوبيا» أكثر من 50 من قادة الفكر وصناع التغيير في العالم، و300 من صناع القرار في الحكومات والمستثمرين وروّاد الأعمال في القطاع الخاص، والخبراء والمتخصصين والأكاديميين، لإطلاق 100 فكرة مبتكرة وفرصة جديدة للأعمال في العالم، والمنطقة، والإمارات.

ويُفتتح المنتدى بكلمة من وزير الاقتصاد، عبدالله بن طوق المري، تتبعها جلسة حوارية تستطلع آفاق الاقتصاد العالمي، لتتابع بعدها جلسات المؤتمر باستشراف مستقبل قطاع الميتافيرس والاستثمار في قطاع الابتكار واستدامة التمويل والعملات المشفرة والأصول الرقمية.

يعقد منتدى «المرأة في الحكومة»، الذي يجذب سنوياً مجموعة واسعة من أبرز الشخصيات والقيادات النسائية في مجالات صنع القرار الاقتصادي والسياسي والتنموي والثقافي، ويناقش أهمية التعاون الدولي لتعزيز دور المرأة في قيادة العمل الحكومي، ودور القيادات النسائية في تحفيز وإلهام الجيل الجديد من الفتيات والنساء للمشاركة الفاعلة في الارتقاء بالعمل الحكومي.

وتفتتح وزيرة دولة للتطوير الحكومي والمستقبل، نائب رئيس القمة العالمية للحكومات، عهود الرومي، المنتدى، بكلمة تستعرض فيها آفاق دور المرأة في الحكومة تحت عنوان «المرأة في الحكومة وصناعة المستقبل».

وتضم فعاليات المنتدى 14 جلسة تتناول مسؤولية الحكومات في تعزيز دور المرأة بقطاع التكنولوجيا وأدوار المرأة في تحقيق النمو الاقتصادي العالمي، وتطوير سياسات اجتماعية متكاملة وتعزيز التعاون الدولي وتحقيق أهداف التنمية المستدامة.

كما تشهد جلسات المنتدى استطلاع الدروس المستفادة من جناح المرأة في «إكسبو 20202 دبي»، وحوارات مع وزيرات من دول عربية حول دور المرأة في صنع القرار.

طباعة