أكد أنها توفر مختبراً عالمياً للأفكار والرؤى لمستقبل العالم

محمد القرقاوي: القمة تغطي القطاعات الأكثر ارتباطاً بالإنسان

صورة

أكد وزير شؤون مجلس الوزراء رئيس مؤسسة القمة العالمية للحكومات، محمد عبد الله القرقاوي، أن المشاركة العالمية الواسعة في أجندة القمة العالمية للحكومات 2022، التي تعقد برعاية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، تؤكد مكانتها الدولية المتقدمة على أجندة صناع القرار في العالم.

وقال القرقاوي إن القمة العالمية للحكومات تمثل التجمع الأكبر من نوعه الذي يشهده العالم بعد جائحة «كوفيد ـ 19»، ويأتي عقدها بالتزامن مع ختام فعاليات الحدث العالمي الأبرز «إكسبو 2020 دبي»، ليعكس رسالتها وتوجهاتها بتوفير مختبر عالمي للأفكار والرؤى لمستقبل العالم في مرحلة ما بعد الجائحة.

وأضاف أن القمة تواصل ترسيخ مكانتها الدولية باعتبارها الحدث العالمي الرئيس لتطوير نموذج حكومات المستقبل وتطبيقاته وابتكاراته، ونقل الأفكار والتجارب الملهمة إلى مرحلة متقدمة من التطبيق، من خلال أجندة غنية تغطي قطاعات المستقبل الحيوية الأكثر ارتباطاً بحياة الإنسان، وعبر منصة تجمع نخبة القادة والمفكرين والمستشرفين لتبادل الرؤى والأفكار، ومشاركة التجارب في نموذج إيجابي للتعاون الدولي الهادف لصناعة مستقبل أفضل للإنسان في مختلف المجالات.وتشهد القمة العالمية للحكومات 2022 تغييراً شاملاً في محاورها وموضوعاتها، وستشارك فيها حكومة دولة الإمارات إلى جانب قادة الحكومات والمنظمات الدولية ونخبة المفكرين ومستشرفي المستقبل والخبراء من مختلف دول العالم، لتحقيق هدف موحد يركز على خير المجتمعات. وفي ما يخص سبل تخطي التحديات المتعلقة بالتغير المناخي، تشهد القمة العالمية للحكومات جلسة رئيسة بعنوان «تمويل المناخ.. الاستثمار في مستقبل كوكبنا»، يتحدث فيها مدير عام مؤسسة التمويل الدولية، مختار ديوب.

وعن مستقبل قطاع الطيران، تعقد جلسة بعنوان «ما هي الوجهة الجديدة لقطاع الطيران: 2022 وما بعد»، ويشارك فيها رئيس منظمة الطيران المدني الدولي (ايكاو)، سالفاتور شياكيتانو، ورئيس طيران الإمارات، تيم كلارك، ومدير عام المجلس الدولي للمطارات، لويس فيليبي دي أوليفيرا، ووزير الطيران في جمهورية نيجيريا الاتحادية، هادي سيريكا.

وفي جلسة بعنوان «نحو الاندماج الأكبر: التكنولوجيا والحكومات»، يتحدث رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة «آي بي إم»، أرفيند كريشنا. كما يشهد اليوم الأول للقمة جلسة حوارية رئيسة مع مدير عام صندوق النقد الدولي، كويستالينا جورجييفا.

ويلقي سلطان بروناي دار السلام السلطان حاجي حسين البولقية كلمة رئيسة في اليوم الأول من القمة العالمية للحكومات 2022.

ويدشن الشيخ سعود بن راشد المعلا، عضو المجلس الأعلى حاكم أم القيوين، استراتيجية أم القيوين، فيما يستعرض الشيخ ماجد بن سعود بن راشد المعلا ملامح الاستراتيجية في جلسة رئيسة بعنوان «تدشين استراتيجية أم القيوين».

وتسلط جلسة «إعادة رسم خطوط التجارة» مع رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لموانئ دبي العالمية، سلطان بن سليّم، الضوء، على المتغيرات الحادثة في خريطة التجارة العالمية.

وفي جلسة بعنوان «مستقبل التحالفات في عالم متفكك»، يتحدث كل من أمين عام جامعة الدول العربية، أحمد أبوالغيط، والأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، الدكتور نايف فلاح الحجرف.

وفي جلسة «إعادة تصميم أنظمة مدن المستقبل»، يستشرف مدير عام بلدية دبي، داوود الهاجري، مستقبل المدن والتجمعات الحضرية، وتعقب جلسته توزيع «جائزة دبي الدولية لأفضل الممارسات» التي تقدمها بلدية دبي وبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية.

ويتحدث ممثل ملك البحرين للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب في مملكة البحرين، الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، ضمن جلسة رئيسة تحت عنوان «قصة مستقبل الوطن العربي.. يرويها شبابه».

ويتحدث سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي، في جلسة بعنوان «عجمان نموذج إماراتي عالمي المستوى»، تركز على الخطط المستقبلية للإمارة وجهودها للتطور وتحقيق النمو المستدام.

• «القمة منصة تجمع نخبة القادة والمفكرين والمستشرفين لتبادل الرؤى ومشاركة التجارب».

طباعة