«إحصاء الفجيرة» تدرس واقع فئة الشباب في الإمارة لتحقيق احتياجاتهم

بدأ مركز الفجيرة للإحصاء بالتنسيق والتعاون مع المركز الاتحادي للتنافسية والإحصاء، بالمسح الوطني للشباب من خلال النزول الميداني خلال الفترة الحالية، والذي سيستهدف فئة الشباب في الأسر الإماراتية التي تتراوح أعمارهم من 15 عاماً حتى 35 عاماً ذكورا وإناثا.

وأكد مدير مركز الفجيرة للإحصاء، الدكتور إبراهيم سعد أن مسح فئة الشباب يعد أحد أهم المسوح الأسرية التي يتم تنفيذها في مختلف دول العالم، إذ الهدف منها توفير بيانات ومؤشرات إحصائية دقيقة وحديثة ترصد واقع الشباب الاجتماعي والاقتصادي والتعرف على أفكارهم واحتياجاتهم والتحديات التي تواجههم.

ولفت إلى أن البيانات التي ستصدر لاحقا بعد دراسة واقع الشباب في الإمارة ستعمل على مساعدة متخذي القرارات وراسمي السياسات في وضع الخطط والبرامج التي من شأنها أن تساهم في الاستفادة من طاقاتهم وإمكانياتهم ومواهبهم وتحقيق آمالهم وطموحاتهم وتأهيلهم ليكونوا رواد الحاضر وقادة المستقبل.

ودعا مدير مركز الفجيرة للإحصاء الأسر المشاركة والتعاون مع باحثي المركز وإعطائهم المعلومات الدقيقة من أجل الحصول على النتائج الدقيقة التي ستسهم في قراءة واقع الشباب، إذ تقوم رؤية قيادة دولة الإمارات العربية المتحدة في تمكين الشباب الإماراتي ليصبح نموذجاً في قيادة شباب العالم في المجالات كافة، وتتمحور هذه الرؤية حول توفير التعليم المناسب لهم والبيئات الاقتصادية وغيرها.

طباعة