الجمعية نظّمت ملتقى «مستقبل المخترعين» الأول لعرض ابتكاراتهم

«المخترعين الإماراتية» تتبنى 150 مبتكراً لدعم مواهبهم وإبداعهم العلمي

صورة

تتبنى جمعية المخترعين الإماراتية 150 مخترعاً ومخترعةً، لدعم مواهبهم، وتعزيز الابتكار والإبداع العلمي لديهم، والاهتمام بالجودة التعليمية للإسهام في ضمان مستقبل متميز لهم.

ونظمت الجمعية، أمس، ملتقى «مستقبل المخترعين» الأول لعرض ابتكارات المخترعين، الذي شهد إقبالاً فاق التوقعات، مؤكدةً أن المشاركة في الملتقى تسهم بشكل فعال في صقل مواهبهم ومهاراتهم، كما تتيح لهم فرصة عرض ابتكاراتهم، وتبادل الخبرات والمعرفة.

وشهد الشيخ أحمد بن حشر آل مكتوم، ووكيل وزارة تنمية المجتمع المساعد لقطاع تنمية المجتمع، حصة تهلك، ملتقى «مستقبل المخترعين» لجمعية المخترعين الإماراتية بمناسبة شهر الابتكار بدولة الإمارات، الذي تضمن تكريم المخترعين الصغار والكبار ومعرض الجمعية الأول بمشاركة 150 مخترعاً ومخترعة، في فندق «راديسون رد» بواحة دبي للسيليكون، الذي نظّمته الجمعية تحت رعاية وزيرة تنمية المجتمع، حصة بنت عيسى بوحميد.

وثمّن رئيس مجلس إدارة الجمعية، المخترع أحمد عبدالله مجان، مبادرة اعتماد شهر الابتكار بدولة الإمارات ونتائجه الداعمة لروح الابتكار والاختراع.

وشهد الحفل المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للإسعاف، خليفة بن دراي، ونائب رئيس الجمعية الأوروبية للمخترعين، ملا الدين، وكرّم الحفل الجهات الراعية، وهي: بنك دبي الإسلامي، وواحة دبي للسيليكون، ومجموعة سالم الموسى، وهيئة كهرباء ومياه دبي، والهيئة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي، ومؤسسة دبي للإعلام. وتضمن حفل الملتقى عرض اختراع علي حميد وسلطان الشامسي، وقدمت هاجر النقبي فقرة الإلهام، وقدمت «إسعاف دبي» عرضاً لابتكار الإسعاف الصغير، بإشراف الدكتورة عائشة المطوع، فيما قدم أحمد مجان محاضرة «خمسون عام من الاختراع»، وقدم محمد علي محاضرة «الاختراع والسعادة».

طباعة