إطلاق مبادرة تسجيل الأسلحة غير المرخصة لدى المواطنين

أطلق اليوم مكتب الأسلحة والمواد الخطرة، بالتعاون مع وزارة الداخلية مبادرة تسجيل الأسلحة غير المرخصة لدى المواطنين تحت شعار "الدار أمان والتسجيل ضمان"، وذلك من خلال مؤتمر صحفي مشترك برئاسة محمد سهيل سعيد النيادي، مدير عام المكتب، والعقيد أحمد سعيد المزروعي، مدير مديرية الأسلحة والمتفجرات بالإنابة بوزارة الداخلية، وتهدف المبادرة إلى إتاحة الفرصة أمام المواطنين الذين يملكون أسلحة غير مرخصة لتعديل أوضاع ما بحوزتهم من أسلحة وذخائر غير مرخصة بما يتوافق مع القانون، وذلك عبر إعفائهم من المساءلة القانونية في حال التسجيل ضمن المهلة المحددة ومدَّتها ثلاثة أشهر.

وفي كلمة له خلال المؤتمر الصحافي لإطلاق المبادرة، أشار مدير عام مكتب الأسلحة والمواد الخطرة  محمد سهيل النيادي، إلى أهمية تسجيل الأسلحة غير المرخصة التزاماً بالقانون، وإن المبادرة تمنح الفرصة لمخالفي أحكام المرسوم بقانون رقم (17)لسنة 2019 بشأن الأسلحة والذخائر والمتفجرات والعتاد العسكري والمواد الخطرة، لتسوية أوضاعهم وذلك بتوفير غطاء قانوني لما بحوزتهم من أسلحة وذخائر غير مرخصة دون تعريضهم لأي مسؤولية قانونية، حيث تدعم المبادرة حقوق المواطنين في اقتناء الأسلحة وذخائرها وفقًا للقوانين واللوائح والقرارات السارية في الدولة.
ودعا المواطنين الذين يملكون أسلحة وذخائر غير مرخصة إلى استغلال فترة المبادرة والمسارعة بتسجيل ما بحوزتهم من أسلحة وذخائر خلال الفترة المعلن عنها.

من ناحيته، صرح مدير مديرية الأسلحة والمتفجرات بالإنابة بوزارة الداخلية العقيد أحمد سعيد المزروعي، بأن جهودنا تتكامل بالتنسيق مع مكتب الأسلحة والمواد الخطرة في الحفاظ على أمن وأمان المجتمع، ونؤكد حرصنا على مساعدة المواطنين لترخيص الأسلحة والذخائر عبر توفير خدمات متكاملة تساعدهم على تسجيل السلاح والذخيرة، أو التخلص من الأسلحة غير المرخصة في حال رغبتهم بذلك، أو طلب تعطيلها أو تسليمها أو التنازل عنها من خلال خدمة إلكترونية مجانية متوفرة عبر الموقع الإلكتروني(www.moi.gov.ae) والتطبيق الذكي لوزارة الداخلية (moiuae ).

وتابع قائلاً: "اقتناء السلاح أو الذخيرة له اشتراطات أمان خاصة، لذا نود تذكير المواطنين بالإرشادات الأمنية لاقتناء السلاح الناري وما تشملها من احتياطات أمن وسلامة لتخزين السلاح الناري في المنزل أو أماكن التخزين في الأندية، واحتياطات الأمان عند نقل السلاح الناري أو استخدامه، كما يمكنهم الاطلاع أكثر ومعرفة التفاصيل من خلال زيارة الموقع الإلكتروني المخصص للحملة لتحميل دليل الإرشادات".

وبهذا السياق، دعا مكتب الأسلحة والمواد الخطرة المواطنين لمتابعة حساب المبادرة عبر تطبيق إنستغرام @Aldar_aman
وزيارة الموقع الإلكتروني WWW.ALDARAMAN.AE للحصول على المزيد من المعلومات حول المبادرة، ومعرفة تفاصيل القوانين السارية في دولة الإمارات العربية المتحدة بشأن الأسلحة والذخائر والمتفجرات والعتاد العسكري والمواد الخطرة.

وقد خصصت وزارة الداخلية بالتنسيق مع مكتب الأسلحة والمواد الخطرة رقم اتصال مجاني 8005000 للرد على استفسارات المواطنين بشأن إجراءات تسجيل الأسلحة والذخائر.

طباعة