دعت إلى إطفائها عند مغادرة المكان أو عند الخلود للنوم

«الداخلية» تحذر من خطر التدفئة بالفحم والحطب داخل المنازل

حذرت وزارة الداخلية، ممثلة في القيادة العامة للدفاع المدني، الأهالي، من الأخطار المصاحبة لوسائل التدفئة التقليدية مثل الحطب والفحم، مؤكدة على أهمية التقيّد بتعليمات الوقاية والسلامة واتخاذ التدابير اللازمة بشأنها.

وأشارت إلى أن أبرز المخاطر التي تحدث في فصل الشتاء تتمثل في استخدام الفحم والحطب للتدفئة في أماكن مغلقة ينجم عنها انبعاث غاز أول أكسيد الكربون الذي يؤدي استنشاقه بكميات كبيرة إلى الوفاة، موضّحة أن استخدام وسائل التدفئة الحديثة المطابقة للمواصفات، واتباع إرشادات السلامة وإغلاقها بشكل سليم يجنبهم من حوادث الحريق مع توافر التهوية الجيدة، وعدم ترك الفحم في الأماكن المغلقة وتركها بعيداً عن المواد القابلة للاشتعال وتجنب رمي مخلفات الفحم والحطب في صناديق النفايات وهي لاتزال مشتعلة.

ونصحت بتهوية المكان بين الحين والآخر للتخلص من الغازات المنبعثة من المدفأة، وعدم السماح للأطفال باللعب بالقرب من المدفأة، والحرص على ترك الفحم يشتعل في مكان مفتوح، وإشعال الفحم خارج الموقع المراد تدفئته حتى يتم التأكد من حرقه ومن ثم نقله إلى داخل المنازل، وتجنب رمي مخلفات الفحم والحطب في صناديق النفايات وهي لاتزال مشتعلة.

ونبهت إلى ضرورة إطفاء المدفأة عند مغادرة المكان أو عند الخلود للنوم، وعدم استخدام أجهزة التدفئة بشكل دائم ومتواصل لتجنب انبعاث غاز أول أكسيد الكربون.

طباعة