كرّم الفائزين بجائزة دبي التقديرية لخدمة المجتمع

محمد بن راشد: التفاني في خدمة الوطن قيمة سامية ترسّخت في وجدان أبناء الإمارات

صورة

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، أن العطاء والبذل والتفاني في خدمة الوطن، قيم سامية ترسخت في وجدان أبناء الإمارات ولا تلبث أن تتضح في إسهاماتهم التي تعكس عمق انتمائهم للوطن وحرصهم على المشاركة في تحقيق صالح كل من يعيش على أرضه.

جاء ذلك، خلال تكريم سموه للفائزين بـ«جائزة دبي التقديرية لخدمة المجتمع»، بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، ونائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، رئيس مجلس أمناء الجائزة الفريق ضاحي خلفان تميم، أمس، في مقر «إكسبو 2020 دبي».

وثمّن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم جهود وإسهامات كل من شملهم التكريم في هذه الجائزة، معتبراً إياهم نماذج ملهمة في الانتماء والبذل في سبيل خدمة المجتمع والمشاركة في تلبية متطلبات أفراده، وتقديم ما من شأنه الإسهام في تحقيق رفعة المجتمع وتقدمه، بما للعطاء من أثر إيجابي كبير في ترسيخ دعائم اللحمة المجتمعية وتأكيد قيم التعاضد والتكافل لتمكين أفراد المجتمع ومنحهم الفرص المتكافئة للعبور إلى المستقبل المنشود.

وبدأت مراسم التكريم بكلمة ألقاها الأمين العام لمجلس شرطة دبي الاستشاري لخدمة المجتمع اللواء متقاعد محمد سعيد المري، أكد خلالها أن تكريم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، لكوكبة من رواد العمل الخيري والخدمي في إمارة دبي يعد بمثابة دفعة قوية للعمل المجتمعي، وهو حافز كبير على مزيد من العطاء والبذل باتباع خطى نماذج وطنية مخلصة تفانت في خدمة وطنها ومجتمعها.

وكرّم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، ضمن فئة الأفراد بمنحهم «قلادة خدمة المجتمع»، كلاً من خلف الحبتور، والمرحوم سعيد بن أحمد بن ناصر آل لوتاه، وتسلّم القلادة نجله صالح سعيد لوتاه، وعبدالله بن أحمد الغرير، وتسلمها نجله عبدالعزيز الغرير، كما شمل التكريم ضمن فئة الأفراد: خلفان بن لاحج، بمنحه وسام خدمة المجتمع، وأحمد مختار أحمد البلوشي، بميدالية خدمة المجتمع.

وكرّم سموه بدرع خدمة المجتمع ضمن «فئة المؤسسات» كلاً من: شركة «إندكس» القابضة، وتسلّم الدرع الدكتور عبدالسلام مدني، رئيس الشركة، وشركة «الأنصاري للصرافة»، وتسلّم درع التكريم محمد الأنصاري، رئيس مجلس إدارة الشركة.

حضر التكريم سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران المدني الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات، وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، والشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح والتعايش، وعدد من الوزراء ومديري الدوائر الحكومية في دبي.

وأعرب الفريق ضاحي خلفان تميم، عن خالص الشكر والعرفان إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، لدعم سموه للجائزة وتشريف دورتها الحالية بتكريم الفائزين، بما لهذه اللفتة الكريمة من دلالات على حرص القيادة الرشيدة على الاحتفاء بجهود رموز إماراتية لم تدخر وسعاً في أن يكون لها دورها الملموس في خدمة المجتمع.

كما أشاد بإسهامات كل من شملهم التكريم اليوم، وكل من يتبع ذات النهج في البذل والعطاء، مؤكداً أنهم يقدمون القدوة والمثل للأجيال القادمة في كيفية الإسهام في رفعة المجتمع بمشروعات ومبادرات وبرامج وخدمات تطال العديد من القطاعات الحيوية مثل التعليم والرعاية الصحية والاجتماعية، بإنكار كامل للذات بعيداً عن أي تطلعات لتحقيق مكاسب شخصية.


نائب رئيس الدولة:

• «إسهامات أبناء الإمارات تعكس عمق انتمائهم للوطن، وحرصهم على المشاركة في تحقيق صالح كل من يعيش على أرضه».

• «المكرمون نماذج ملهمة في الانتماء والبذل في سبيل خدمة المجتمع والمشاركة في تلبية متطلبات أفراده».


تكريم الأفراد والشركات

تأسست «جائزة دبي التقديرية لخدمة المجتمع» في عام 2013 بمرسوم صادر عن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وهي تهدف إلى تكريم الأفراد والشركات والمؤسسات الخاصة، الذين يقدمون خدمات جليلة للمجتمع عبر برامج ومبادرات وأعمال تعود بالنفع على أفراده ضمن العديد من القطاعات الرئيسة، دون السعي لتحقيق ربح مادي من ورائها.

طباعة