محمد بن زايد: الالتزام بالإجراءات الاحترازية ضرورة لمواجهة موجة «كورونا» الجديدة

حث صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، المواطنين والمقيمين على أرض دولة الإمارات، على ضرورة مواصلة اتباع الإجراءات الاحترازية والوقائية، والتعاون مع الجهات المعنية للحفاظ على سلامتنا وصحة أفراد أسرنا ومجتمعنا.

وطمأن سموّه الجميع باستعدادات القطاع الطبي في الدولة وإمكاناته في التعامل مع أي تحدٍّ مستجد في موجة «كورونا» الجديدة، مشيراً إلى أن موجة «كورونا» الجديدة أمامها فترة وستمضي بإذن الله.. كما مضت السابقة.

وقال سموّه في حديثه، خلال «مجلس قصر البحر»: «إن (كورونا) - وفق الخبراء والمختصين - تأتي على موجات، وإن الموجة الحالية أقلها ضرراً بالإنسان، لكنها الأكثر والأسرع انتشاراً، فعلينا الحذر لأن الإصابات ربما تزيد، لكن بإذن الله وبهمة الجميع وتعاونهم سنتجاوزها».

وأضاف سموّه: «يجب عدم التهاون في الالتزام واتباع الوسائل الوقائية والإجراءات الاحترازية الصادرة عن الجهات الصحية والمعنية، وإن شاء الله وبعونه ستمضي الموجة مثلما مضت السنتان السابقتان».

طباعة