شرطة الشارقة: فرق ميدانية لمتابعة المدارس

أفاد نائب مدير الإدارة العامة للعمليات المركزية في القيادة العامة لشرطة الشارقة، العقيد الدكتور علي أحمد أبوالزود، بأن فرق عمل ميدانية ستعمل على متابعة المدارس بشكل مستمر وتقييم الوضع بشأن «كورونا»، ومدى الالتزام بالإجراءات والتدابير الاحترازية، مشيراً إلى أن الأمور على أرض الواقع مبشرة.

وقال في مداخلة عبر برنامج الخط المباشر، إن المراكز الحكومية والخاصة كافة في الإمارة تقدم خدمتي فحص المسحة، والتطعيم، مشجعاً الأهالي على حجز المواعيد لتفادي الازدحام والتجمعات، معتبراً أن عودة الطلبة للدوام خلال الفصل الأول دليل على أن الأمور تسير وفق الخطط الموضوعة، مشيداً بتعاون المدارس وذوي الطلبة وبالدور الكبير الذي تقوم به هيئة الشارقة للتعليم الخاص. وتابع أن «لدينا فرق عمل ميدانية تتابع وتقيم الوضع باستمرار لاتخاذ القرارات التي تصب في المحافظة على صحة الطلبة واستمرار العملية التعليمية».

من جانبه، أكد مدير عام هيئة الشارقة للتعليم الخاص، علي الحوسني، أن مدارس الإمارة الخاصة بيئات أمنة وصحية لانتظام الدراسة، وأن مرد ذلك هو وجود دليل إرشادي سارت عليه الإدارات المدرسية كافة والتزمت به وطبقته بدقة، موضحاً أن 95% من الكوادر العاملة في المدارس الخاصة حصلت على اللقاح.

وقال الحوسني إن لديهم فرقاً رقابية لمتابعة الالتزام في مدارس الشارقة الخاصة كافة، معرباً عن شكره في هذا السياق لكل المدارس التي قال إنها أثبتت خلال الفترة الماضية التزامها وحرصها التام على اتباع التعليمات كافة.

وأفاد بأنه على ضوء هذه الاستعدادات والتعاون التام بين الجهات والأهالي كافة، فإن المؤشرات تؤكد القدرة على العمل حضورياً، وأن مدارسنا بيئات آمنة.

وكانت هيئة الشارقة للتعليم الخاص أصدرت الدليل الإرشادي الشامل لإعادة فتح المدارس الخاصة في الإمارة، متضمناً السياسات والبروتوكولات والإجراءات الاحترازية التي يجب أن تتبعها المدارس الخاصة من أجل توفير بيئة تعليمية آمنة وصحية، حيث تركز الوثيقة على وصف إجراءات الصحة والسلامة التي أوصت بها الجهات المعنية في الدولة، وكيفية التعامل مع كل المواقف سواء في حالة وجود اشتباه أو حالات مؤكدة.

طباعة