أردني يُنفق آلاف الدولارات لإطعام الكلاب الضالة

المرشد يأمل في أن يتمكن من إقامة مأوى لحماية الكلاب الضالة في الأردن. رويترز

يضع الأردني نادر عبدالرحيم المرشد، كل يوم، طبقاً ضخماً مملوءاً باللحم في سيارته وينطلق بها إلى أماكن مختلفة في الأردن لإطعام الكلاب الضالة التي تسمى بكلاب الشوارع. وينفق نحو 1000 دينار أردني (1410 دولارات) شهرياً على إطعام الكلاب، في أنحاء عمّان وغيرها، في إطار مبادرة يشعر أنها قريبة من قلبه. ويتوجه المرشد إلى محال القصابين في عمّان للحصول على الطعام اللازم للكلاب، كما أنه يقوم بتطعيم الكلاب في إطار مبادرته. وبدأ مُحب الحيوانات مبادرته هذه قبل سبع سنوات، ومنذ ذلك الحين ينشر مقاطع مصورة على الإنترنت لزيادة وعي الناس بمحنة الكلاب التي تعيش في الشوارع بالأردن. ويأمل المرشد في أن يتمكن ذات يوم من إقامة مأوى لحماية الكلاب الضالة في المملكة الأردنية.

طباعة