خلف الحبتور يدعو لصندوق عالمي للقضاء على الفقر ويتبرع بـ 100 مليون درهم

دعا رجل الأعمال خلف الحبتور اغنياء العالم لتأسيس صندوق هدفه القضاء على الفقر المدقع في العالم.

وقال الحبتور في تغريدات عبر حسابه على «تويتر» إن «الفقر المدقع الذي يعانيه مئات الملايين من البشر يشكل هاجس كبير لديه، ويسعى دائماً لإيجاد حلول للقضاء عليه بمجهود وتعاون جماعي دولي».

وأضاف: تداعيات فيروس كورونا والأوضاع الاقتصادية المتردية في عدد من البلدان يدفعني لإعادة مشاركة دراسة قمت بنشرها في 2017 تهدف للقضاء على الفقر المدقع في العالم.

وأوضح أن الدراسة تدعو للحصول على هبة عالمية للقضاء على الفقر لا تتعدى الزكاة أو النسب المنصوصة في الديانات السماوية يتم جمعها من قبل مؤسسة عالمية مستقلة تكون مهمتها القضاء على الفقر في العالم أجمع، دون تفرقة.

وسبق أن وجه الحبتور دعوة لمجموعة من اغنياء العالم لتأسيس صندوق هدفه القضاء على الفقر المدقع في العالم، وقال «تعهدت في عام 2016 من واشنطن أن أقدم ما يعادل 100 مليون درهم إذا ما وجدت من يساهم ولكن لم تلق الدعوة استجابة».

وقال في تغريدة أخرى «من على تويتر أكرر الدعوة للمقتدرين لنعمل معاً لنقضي على الفقر».

وأرفق الحبتور بتغريدته مقطع فيديو قال فيه «أفكر دوما أن الله سبحانه وتعالى رزقنا الصحة والعائلة والخير، وعندما اسافر اشاهد في عدة دول بما فيها الدول الأولى والغنية، وبها حالات فقر شديدة، أناس ينتظرون الطعام، وهذا مؤلم جدا، لذلك أفكر كيف نساعد وندعم الفقراء، خصوصا هؤلاء المحتاجين والأطفال الذين يموتون من الجوع والفقر والبرد، لذلك أقترح انشاء صندوق أو مؤسسة مستقلة لدعم هؤلاء المحتاجين دون تفرقة، ولا يتبع هذا الصندوق أي دولة، يدعمه الدول والحكومات والمصارف والقادرين».

وتابع «جميع الأديان تفرض إخراج أموال للمساعدة والصدقة والزكاة للفقراء، ومن هنا اكرر مبادرتي بالتبرع بـ100 مليون درهم لدعم هذا الصندوق، وادعو الجميع أن يتبرعوا في حياتهم لمساعدة هؤلاء المحتاجين، وأتمنى ان يتحقق هذا الهدف».

 

طباعة