شرطة أبوظبي تستمع لملاحظات وتحديات متعاملين

التقى مدير عام شرطة أبوظبي، اللواء مكتوم علي الشريفي، المتعاملين أثناء تقديمهم للخدمات الشرطية في مديرية التحريات والتحقيقات الجنائية بقطاع الأمن الجنائي، واستقبل معاملاتهم المتعلقة بالتقديم على البلاغات، وشارك في إنجازها، والوقوف على كفاءة وفاعلية إجراءات التقديم عليها.

وتأتي الزيارة ضمن مبادرة «في الميدان الحكومية»، ورافقه في الزيارة مدير قطاع الأمن الجنائي، اللواء محمد سهيل الراشدي، ومدير مديرية التحريات والتحقيقات الجنائية، العميد راشد خلف الظاهري، ومديرو الإدارات.

واستمع إلى ملاحظات المتعاملين والتحديات التي يواجهونها في تقديم الخدمات، إضافة إلى احتياجاتهم وتوقعاتهم وتطلعاتهم من شرطة أبوظبي، ومقترحاتهم حول الخدمات المقدمة لهم، ومن تلك الخدمات فتح البلاغات الجنائية عبر منظومة المعلومات الأمنية، التي تعتبر من أحدث البرامج على المستوى الشرطي، ومركز تواصل الذي يتلقى شكاوى الجمهور ذات الصلة بعمليات الاحتيال الإلكتروني والنصب الهاتفي، بالتعاون مع أربعة بنوك محلية، للحد من جرائم الاحتيال، من خلال تجميد الأموال، ومعرفة المستفيدين، وتتبع الأموال، والتصدي للجريمة، واستقبال بلاغات قسم مكافحة الجرائم الإلكترونية، للتصدي لعمليات الاحتيال والنصب الهاتفي.

طباعة