حمدان بن زايد يؤكد حرص القيادة الرشيدة على التواصل الدائم مع المواطنين

استقبل سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة عدداً من المواطنين في محمية بينونة الكبرى وذلك في إطار حرص سموه على متابعة أحوالهم والخدمات التي تقدم في مختلف مدن منطقة الظفرة.

وتبادل سموه والحضور الأحاديث الودية التي تجسد عمق العلاقة التي تربط القيادة الحكيمة بالمواطنين ومدى اهتمامها ورعايتها لأبنائها وحرصها على متابعة شؤون حياتهم وتلمس احتياجاتهم وتعزيز ما يقدم لهم من خدمات تنموية في المشروعات التي تخدم المواطنين في مختلف مدن المنطقة .

وأكد سموه حرصه على متابعة أحوال المواطنين وتوفير الحياة الكريمة لهم واهتمامه بتطوير وتنمية منطقة الظفرة.

وقال سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان " نجتمع اليوم في مكان أطلقنا عليه إسم " محمية بينونه الكبرى " ، والتي تم توسعتها وزيادة مساحتها من اجل المحافظة على البيئة والاهتمام بالحياة البرية ونثر البذور البرية فيها بهدف الحفاظ على النباتات المحلية والتشجيع على زراعتها وزيادة مساحتها .

وأضاف سموه " حرصاً منا في المحافظة على موروث الصيد بالصقور ومناطق الصيد و معايير الاستدامة البيئية التى ورثناها عن الآباء والأجداد ، أصدرنا قانونا بتنظيم الصيد البري في امارة ابوظبي ، وتتولى هيئة البيئة أبوظبي تنفيذة والذي يحدد أماكن الصيد ونوعه و مواسمه".

وأوصى سموه الحضور بالتمسك بعاداتنا وتقاليدنا الأصيلة وتربية أبنائهم التربية الحسنة وغرس روح الوطنية وحب الوطن الغالي وقيادته الرشيدة .

من جانبهم رحب المواطنون خلال الاستقبال بسمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان معربين عن بالغ سعادتهم بلقاء سموه. وثمنوا رعاية سموه واهتمامه بتوفير سبل الاستقرار ومقومات الحياة الكريمة لهم في ظل مسيرة النهضة والتقدم التي تشهدها دولة الإمارات وحرص سموه على التواصل الدائم معهم.

حضر الاستقبال سعادة أحمد مطر الظاهري مدير مكتب سمو ممثل الحاكم في منطقة الظفرة وسعادة عيسى حمد بوشهاب مستشار سمو رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتي وعدد من المسؤولين.

طباعة