ضمن مهرجان الفنون الإسلامية

«بين جدار الطوب الأحمر» و«الصّراط».. معرضان فنيان بالشارقة

افتتاح معرض «الصّراط» في «1971 مركز للتصاميم». من المصدر

افتتح رئيس دائرة الثقافة في الشارقة، عبدالله العويس، والرئيس التنفيذي لهيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق)، مروان السركال، ومدير إدارة الشؤون الثقافية في الدائرة، مدير مهرجان الفنون الإسلامية، محمد إبراهيم القصير، المعرض الفني «الصّراط» للفنانين الإماراتي عمر القرق في «استوديو مودو ميثود»، والعراقي ليث مهدي، في «1971 مركز للتصاميم».

وتجوّل العويس والسركال والقصير والحضور بين القطع الفنية المعروضة في المعرض، والتي تركّز على عمليّة التدرّج التي يمرّ بها البشر في حياتهم.

ويعد استوديو «مودو ميثود» مكاناً مستقلاً للمواد والقطع أسّسه المصمم الإماراتي عمر القرق، ويبدو جلياً تأثره بالقطع التي عمل على تجميعها وتوارثها.

وليث مهدي العطّار هو مهندس معماري عراقي مقيم في الإمارات العربية المتّحدة، وباحث في الروبوتات.

وفي واجهة المجاز المائية، افتتح عبدالله العويس، ومحمد إبراهيم القصير، العمل الفني «بين جدار الطوب الأحمر» للفنان داي دريمرز من هونغ كونغ، بحضور فنانين وإعلاميين من دول عدة.

واستمع العويس والقصير والحضور إلى شرح الفنان الذي أشار إلى أن المعرض تجهيز فنّي يشيد بجمال الفنون الإسلامية.

 

طباعة