تفقّد جناح قيرغيزستان والتقى رئيس وزرائها

محمد بن راشد يلتقي رئيس جمهورية إفريقيا الوسطى

صورة

التقى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، فاوستين أركانج تواديرا، رئيس جمهورية إفريقيا الوسطى، على هامش ختام بطولة «جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا 1»، التي أُقيمت منافساتها على حلبة مرسى ياس في العاصمة أبوظبي.

وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، خلال اللقاء، عمق العلاقات الثنائية، وأهمية العمل على تعزيز التعاون الثنائي في شتى المجالات التي تخدم الأهداف التنموية للشعبين الصديقين، معرباً عن أمنياته بمزيد من الاستقرار والتقدم لدولة إفريقيا الوسطى الصديقة.

وتطرق النقاش إلى جهود إحلال السلام في القارة الإفريقية، وما تمثله من أهمية في سبيل تمكين شعوب القارة من مواصلة مسيرة التطوير الاقتصادي، والاستفادة من الموارد الطبيعية الغنية التي تتميز بها إفريقيا، توازياً مع التوسع في نشر التعليم والتطوير التكنولوجي، وتعزيز قدرات قطاع الرعاية الصحية كأسس مهمة لتحقيق التنمية المستدامة.

من جهته، أكد رئيس إفريقيا الوسطى، كامل تقديره للنموذج المُلهِم الذي تقدمه دولة الإمارات في مضمار التنمية الشاملة، بما تحققه من إنجازات نوعية في مختلف المجالات، وما تقدمه من إسهامات إيجابية شاركت بها في التصدي للعديد من التحديات العالمية العابرة للحدود، ومن أبرزها تحدي جائحة «كوفيد-19»، بما يرسّخ الدور الريادي للدولة على الصعيدين الإقليمي والدولي، معرباً عن خالص أمنياته لدولة الإمارات قيادة وشعباً بمزيد من التقدم والرقي والازدهار.

إلى ذلك زار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، «إكسبو 2020 دبي»، حيث تفقَّد سموه جناح جمهورية إفريقيا الوسطى الصديقة، بحضور الرئيس فاوستين أركانج تواديرا، رئيس جمهورية إفريقيا الوسطى.

واطلع سموه والرئيس الضيف على مضمون الجناح المُقام في منطقة «الاستدامة»، والذي يركز بصورة أساسية على حماية البيئة ومكافحة عمليات إزالة الغابات، في ضوء ما تتمتع به الدولة الإفريقية من مساحات واسعة من الغابات، وتنوّع كبير في الحياة الفطرية.

كذلك اطلع سموه على ما يقدمه الجناح من معلومات حول ما تتميز به الدولة الإفريقية الصديقة من مقومات جذب سياحي، وخطط لتنمية قطاع السياحة كمصدر رئيس من مصادر اقتصادها الوطني.

كما زار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم جناح جمهورية قيرغيزستان الصديقة المُقام في منطقة «الفرص»، حيث التقى سموه رئيس وزراء جمهورية قيرغيزستان إقيلبيك جباروف، وأعرب له سموه عن ترحيبه بمشاركة بلاده في «إكسبو» بما تمثله من فرصة للاقتراب أكثر من ثقافة وحضارة قيرغيزستان، وخططها التطويرية للمستقبل.

وتبادل سموه مع رئيس الوزراء القيرغيزي الأحاديث الودية حول مجمل العلاقات الثنائية والمأمول لها من تطور على مختلف الصعد، لاسيما على المستويين الاقتصادي والاستثماري، كذلك رفع مستوى التعاون في مجالي التعليم والصحة وغيرهما من القطاعات ذات التأثير الإيجابي المباشر في مستهدفات التنمية المستدامة.

وأثنى جباروف على علاقات التعاون المثمرة بين الجانبين، وكذلك الجهود الكبيرة التي تقوم بها دولة الإمارات في مجال العمل التنموي على الساحة الدولية، منوهاً بالتعاون البنّاء مع الجانب الإماراتي، والذي أثمر عدداً من المشاريع التعليمية في بلاده، ومعرباً عن أمله في أن تشهد المرحلة المقبلة مزيداً من أوجه التعاون، وتبادل الخبرات والتجارب الناجحة في شتى المجالات.

وخلال جولة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، ورئيس وزراء قيرغيزستان في جناحها بـ«إكسبو»، اطلع سموه على ما يقدمه الجناح من ملامح تعكس جانباً من تاريخ الشعب القيرغيزي وثقافته وتراثه، إضافة إلى الإمكانات الاقتصادية والسياحية للدولة الواقعة في آسيا الوسطى.

• النقاش تطرّق إلى جهود إحلال السلام في القارة الإفريقية وما تمثله من أهمية في تمكين شعوبها.

طباعة