«الشارقة للصحافة» يستعرض أثر الإعلام الإنساني في قضايا اللاجئين

الورشة شهدت عرض مقاطع لمبادرات إعلامية نفّذها أفراد لمساعدة اللاجئين. من المصدر

نظّم «نادي الشارقة للصحافة»، التابع للمكتب الإعلامي لحكومة الشارقة، ورشة عمل بعنوان «الصحافة الإنسانية»، في ختام فعاليات الدورة الأولى من «مهرجان فعاليات الشارقة»، استضاف خلالها المسؤول الإعلامي لمفوضية اللاجئين لدى دول مجلس التعاون الخليجي، خالد كبارة.

وتناولت الورشة دور الصحافة في تغطية العمل الإنساني، وإبراز جهود «منظمة الأمم المتحدة» و«مفوضية شؤون اللاجئين»، كما تحدث المدرب خالد كبارة حول الفرق بين اللاجئ والنازح، مبيناً أن اللاجئ هو الذي يغادر بالقوة حدود بلاده، بينما النازح هو الذي ينتقل من مكان سكنه دون عبور حدود بلاده الدولية، وعرض دور «مفوضية شؤون اللاجئين» في المنطقة العربية، موضحاً أن المفوضية تركز على دعم الأفراد بشكل مباشر، لمساعدتهم في التغلب على ظروف اللجوء خارج أوطانهم.

وأشار كبارة إلى أن دور «الصحافة الإنسانية» يتمثل في تسليط الضوء على قصص اللاجئين، لزيادة حجم التبرعات لمصلحتهم، والتوعية بحقهم في الحماية الكاملة، والحصول على المساعدات التي تنقذ حياة الأشخاص وقت الأزمات، وتوفير الحلول الدائمة لهم على مستوى الغذاء والصحة والتعليم.

وشهدت الورشة عرض مقاطع لمبادرات إعلامية نفذها أفراد لمساعدة اللاجئين.

طباعة