فاطمة بنت مبارك تفوز بجائزة الشخصية الأكثر تأثيراً في مجال حقوق المرأة لعام 2021

 نالت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية "أم الإمارات"، جائزة الشخصية الأكثر تأثيراً في مجال حقوق المرأة لعام 2021، من المجلس العربي للمسؤولية المجتمعية.

واستلمت الجائزة نيابةً عن سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، سعادة نورة السويدي، الأمينة العامة للاتحاد النسائي العام، في جناح جمهورية مصر العربية في إكسبو 2020 دبي ، حيث كان قد تم الإعلان عن فوز سموها بالجائزة الشهر الماضي، وذلك خلال مؤتمر العمل الإنساني والتطوعي في عصر الريادة المجتمعية، الذي نظمه المجلس العربي للمسؤولية المجتمعية، تحت رعاية الأمانة العامة لجامعة الدول العربية.

و قالت سعادة نورة السويدي - بهذه المناسبة - إن هذا التكريم هو وسام فخر وتقدير يضاف إلى الأوسمة العديدة التي حصلت عليها سموها اعترافاً وتأكيداً لمسيرتها الممتدة لخمسة عقود من العطاء والعمل النسائي الرائد والمميز، والذي أثمر عن إنجازات نسائية تباهي دولة الإمارات بها العالم في المجالات كافة، وجعل تجربة تمكين المرأة قصة نجاح عالمية ملهمة.

وأضافت سعادتها: "يسعدنا أن نشكر المجلس العربي للمسؤولية المجتمعية على هذا الاختيار الذي صادف أهله، ونشيد بجهوده الثرية في دعم المرأة العربية في شتى المجالات، بما يضمن مشاركتها الفاعلة في مختلف مناحي الحياة".

من جانبها أوضحت الدكتورة راندا رزق الأمين العام للمجلس العربي للمسؤولية المجتمعية، أن لجنة التحكيم المسؤولة، تضم نخبة من الخبراء والمختصين، والتي تولت بحيادية ونزاهة اختيار الفائزين سواء من المؤسسات أو الأفراد المؤثرين في مجال العمل الخيري على مستوى العالم العربي.

وأضافت: "جاء منح الجائزة لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، تقديراً للمشاريع والبرامج والخطط الاستراتيجية التي أطلقتها سموها، ومسيرة عطائها الكبير منذ قيام اتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة، والتي آمنت خلالها بأهمية إشراك المرأة في استشراف وصناعة المستقبل والسير في عملية التنمية المستدامة، لتتمكن المرأة من تقديم إضافة نوعية في جميع القطاعات والمجالات التي عملت وأبدعت فيها".

طباعة