أولوية شغل الوظائف القيادية الشاغرة لـ«الترقية أو النقل الداخلي»

أكد دليل إجراءات الموارد البشرية الحكومية، الصادر حديثاً عن الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية، على ضرورة التزام الجهة الحكومية باختيار وتعيين أكفأ الأفراد لشغل الوظائف الشاغرة بها، مع الالتزام بتوافر معايير الكفاءة والعدالة الموضوعية خلال كافة مراحل البحث والاختيار، ومراعاة عدم الإخلال بأي من الشروط والمتطلبات الخاصة لشغل الوظائف، الموضّحة في بطاقات وصف الوظائف المعتمدة.
 
وبحسب الدليل، عند توافر شواغر وظيفية في جهة اتحادية، تتولى إدارة الموارد البشرية بهذه الجهة البحث عن مرشحين مناسبين للوظائف الشاغرة، مع إعطاء الأولوية للمرشحين من داخل الجهة الاتحادية، عن طريق النقل أو الترقية لوظائف قيادية أو أعلى من داخل نفس الجهة، بحيث يتم التواصل مع الإدارة التي يعمل لديها الموظف المرشح للنقل أو الترقية، للاتفاق على الإجراءات اللازمة.
 
وأشار الدليل إلى أن في حال عدم وجود مرشحين مناسبين للوظيفة الشاغرة من داخل الجهة الاتحادية، أوعدم وجود من تنطبق عليهم شروط النقل أو الترقية، تقوم إدارة الموارد البشرية بعملية البحث عن مرشحين مناسبين من مصادر خارجية، عبر الإعلان عن الوظيفة الشاغرة في الصحف أو الموقع الإلكتروني للجهة الاتحادية، أو الاستعانة بوكالات التوظيف، أو الاتصالات الشخصية لاستقطاب شخص بعينه من ذوي الخبرة والكفاءة.
طباعة