ملياردير ياباني ينطلق برحلة إلى الفضاء الخارجي

انطلق ملياردير ياباني، أمس، بصاروخ روسي ليمضي 12 يوماً في الفضاء الخارجي على متن محطة الفضاء الدولية، في رحلة تُعيد روسيا إلى قطاع السياحة الفضائية، الذي خسرت فيه سابقاً أمام شركات أميركية خاصة مثل «سبايس أكس»، إذ يَعِد الاهتمام المتجدد بالقطاع بمكاسب مالية محتملة.

وأقلع الملياردير يوساكو مايزاوا (46 عاماً) الذي صنع ثروته في قطاع تجارة الملابس عبر الإنترنت، برفقة مساعده يوزو هيرانو من قاعدة بايكونور الفضائية الروسية في كازاخستان في تمام الساعة 07.38 بتوقيت غرينتش، كما كان مقرراً. وتستغرق الرحلة ست ساعات، على أن تلتحم المركبة بالجزء الروسي من محطة الفضاء الدولية بحلول الساعة 13.41 ت غ.

خلال النهار، غادر الملياردير ومساعده ورائد الفضاء ألكسندر ميسوركين، الذي يقود صاروخ «سويوز»، فندقهم في بايكونور والبسمة ترتسم على وجوههم على وقع أغنية سوفييتية تبث عادة قبل إقلاع روّاد الفضاء. وغُنّي جزء منها باللغة اليابانية، وعبّر مايزاوا عبر «تويتر» قائلاً: «إن الأحلام تتحقّق».

طباعة