تضمنت منع المسيرات نهائياً و "التفحيط"

شرطة دبي تحدد 10 اشتراطات مرورية للاحتفال بعيد الاتحاد

حددت شرطة دبي 10 اشتراطات لاستيفاء معايير السلامة المرورية أثناء الاحتفال بعيد الاتحاد الخمسين لدولة الإمارات العربية المتحدة، شملت منع إقامة المسيرات منعاً باتاً في أي من شوارعها، وعدم الخروج من النوافذ وفتحة سقف المركبة، وحظر ما يعرف بالتفحيط بالمركبات، وهو الدوران بها مع استخدام الفرامل على سرعة كبيرة.

وتضمنت الاشتراطات التي وضعتها شرطة دبي كذلك، ضرورة الالتزام الكلي بقانون السير والمرور، وعدم تعتيم أو تلوين الزجاج الامامي للسيارة، وعدم تحميل المركبة أكثر من العدد المقرر، وعدم طمس لوحاتها الأمامية أو الخليفة، أو تغيير لونها.

وشملت أيضاً عدم استخدام أنواع الرش "الاسبراي" وتجنب الوقوف والنزول من المركبة على الطريق العام،

كما منعت بشكل قطعي قيادة لوحات التزحلق على الطرق العامة لما فيه من خطورة كبيرة على مستخدم اللوح، وغيره من مستخدمي الطريق.

وأوضحت شرطة دبي قائمة المخالفات التي يمكن تطبيقها على أي من منتهكي اشتراطات الاحتفال، منها قيادة مربكة بطريقة تعرض حياة سائقها أو سلامة الآخرين وأمنهم للخطر، وغرامتها 2000 درهم و23 نقطة مرورية "سوداء" و60 يوماً حجز للسيارة.

ومخالفة الوقوف وسط الطريق دون مبرر، وغرامتها ألف درهم وست نقاط مرورية، وسير المركبات في المسيرات دون تصريح أو في غير الحالات المصرح لها، وغرامتها 500 درهماً وأربع نقاط مرورية و15 يوم حجز للمركبة.

فيما أعلنت أن غرامة مخالفة قيادة مركبة تسبب ضجيجاً ألفي درهم و12 نقطة مرورية، فيما أن مخالفة زيادة نسبة تلوين زجاج المركبة عما هو مصرح به، 1500 درهم، ومخالفة كتابة عبارات أو ملصقات على المركبة دون تصريح 500 درهما، واستعمال آلة التنبيه أو مسجل المركبة بطريقة تسبب إزعاجاً للآخرين، 400 درهماً، وأربع نقاط مرورية.

وأشارت إلى أن مخالفة عرقلة السير سوف تطبق كذلك بحق كل من يتسبب في إعاقة الحركة وغرامتها 500 درهماً، فيما تبلغ غرامة مخالفة عدم وضوح لوحات المركبة 400 درهما، وإلقاء المخلفات من المركبات بالطريق العام وغرامتها ألف درهم وست نقاط مرورية.

طباعة