رئيس الدولة يأمر بالإفراج عن 870 نزيلاً بالمنشآت الإصلاحية والعقابية

مرسوم بقانون اتحادي بإنشاء «الهيئة الاتحادية للمراسم والسرد الاستراتيجي»

أصدر صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، مرسوماً بقانون اتحادي بإنشاء «الهيئة الاتحادية للمراسم والسرد الاستراتيجي».

ونص المرسوم على أن يكون للهيئة الاختصاصات والصلاحيات كافة اللازمة لتحقيق أهدافها، وأن تتمتع بالشخصية الاعتبارية والاستقلال المالي والإداري والأهلية القانونية للتصرف وتتبع وزير شؤون الرئاسة.

وتهدف الهيئة وفق المادة الرابعة من المرسوم إلى تقديم وتنظيم وإدارة كل ما يتعلق باستقبال وإقامة وزيارات ضيوف الدولة، والزيارات الخاصة برئيس الدولة وقادتها وفق أعلى المعايير، والعمل على الارتقاء بمفاهيم السرد الاستراتيجي وإبراز الجوانب الإيجابية والملهمة في شخصية مؤسسي الدولة وقادتها.

كما أصدر صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، مرسومين اتحاديين بتعيين محمد عبدالله الجنيبي رئيساً للهيئة الاتحادية للمراسم والسرد الاستراتيجي بدرجة وزير، وسميرة مرشد صالح محمد الرميثي أميناً عاماً للهيئة بدرجة وزير.

إلى ذلك، أمر صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، بالإفراج عن 870 نزيلاً من نزلاء المنشآت الإصلاحية والعقابية ممّن صدرت بحقهم أحكام في قضايا مختلفة، وتكفّل سموّه بتسديد الغرامات المالية التي ترتبت عليهم تنفيذاً لتلك الأحكام، بمناسبة عيد الاتحاد الخمسين للدولة. وتأتي المكرمة السامية من صاحب السمو رئيس الدولة في إطار المبادرات الإنسانية لدولة الإمارات التي تستند إلى قيم العفو والتسامح ومنحهم فرصة التغيير نحو الأفضل، والبدء من جديد بالمشاركة الإيجابية في الحياة بالشكل الذي ينعكس على أسرهم ومجتمعهم، وإعطائهم فرصة لبدء حياة جديدة والتخفيف من معاناة أسرهم.

طباعة