أميركي بقلب مزروع يشارك في ماراثون «أدنوك»

«سيمون كيث» أول شخص في التاريخ يمارس الرياضة كمحترف بعد زراعة قلب. من المصدر

شارك الأميركي «سيمون كيث» ــ وهو أول شخص في التاريخ يمارس الرياضة كمحترف بعد أن خضع لعملية زراعة قلب ــ في الدورة الثالثة من ماراثون «أدنوك»، الذي استضافته أبوظبي أمس، وشارك كذلك في الدورة السابقة التي جرت عام 2019، وذلك بدعوة من «برنامج التبرع بالأعضاء في دولة الإمارات العربية المتحدة».

ففي عام 1986، تلقى «سيمون» قلب مراهق من مقاطعة «ويلز» البريطانية، كان في الـ17 من عمره حين وفاته، وهي القصة التي وثقّت بشكل جيد.

وحقق «سيمون كيث» رقماً قياسياً في فترة البقاء على قيد الحياة بعد الزراعة، واستغل طلاقته في الخطابة لتعريف العالم بقصته، معتلياً المنصة في العديد من الأماكن الشهيرة، مثل البيت الأبيض، والبرلمان البريطاني، والبرلمان الكندي، وبحضور جمع غفير من المستمعين من العالم، وحفّز وحث الكثيرين على مواجهة الحقيقة بصراحة وشجاعة، وطالبهم بأن يستمتعوا بالحياة بأقصى ما يمكن.

طباعة