فلسطيني يسعى لتحويل ورشته إلى مصنع كبير رغم الإعاقة

رصاصة إسرائيلية منعت الفلسطيني حسام جربوع من المشي على قدميه، لكنها لم تقتل فيه الطموح ولم تدفن بين ضلوعه الأحلام. تعرض حسام (29 عاماً)، الذي يعيش في قطاع غزة لإصابة، فقد على إثرها ساقه اليسرى في 2018.

ولم يدفن حسام حلمه مع الإعاقة، لكن ما فعله هو تعديل نشاطه ليتوافق مع قدراته ويحقق طموحه، وغير عمله.

وفي ورشته بمدينة رفح، يصنع حسام البلاط الذي يُطلق عليه اسم «إنترلوك» ويُستخدم في رصف الطرقات، وهو نشاط يديره بشكل رائع. وحسام الحاصل على شهادات في ثلاثة تخصصات إدارة الصحة وأعمال سكرتارية وتركيب ألواح الطاقة الشمسية، يأمل أن تكبر ورشته وينمو مشروعه ويفتح مصنعاً للبلاط يوفر فرص عمل لذوي الإعاقة الآخرين.

طباعة