كرّم الفائزين بجوائز برنامج دبي للتميز الحكومي

محمد بن راشد: اسم الإمارات ودبي يقترن بالتميز والإبداع في العمل

صورة

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، أن برنامج دبي للتميز الحكومي، وعلى مدار 24 عاماً، أرسى معايير التميز في العمل الحكومي وفق أسس علمية مبتكرة، واضطلع بدور بارز في تعزيز ثقافة الجودة وبناء القدرات الممكنة للارتقاء بحكومة دبي نحو آفاق ريادية، ودفع مسيرتها في تصدر كل مؤشرات التنافسية العالمية.

وقال سموه إن «الابتكار في العمل الحكومي هو المحرك لقاطرة المستقبل.. واسم الإمارات ودبي يقترن دائماً بالتميز والإبداع في العمل.. قطعنا الكثير في مسيرتنا، وأمامنا المزيد لتغيير المفاهيم التقليدية في أنماط العمل الحكومي».

وأضاف سموه أن «الفترة الماضية أثبتت كفاءة جهازنا الحكومي ومرونته في التعامل مع المتغيرات من حولنا، عبر ابتكار منهجيات وآليات تلبي المتطلبات المرحلية، وتعزز جاهزيتنا للاستجابة السريعة لتحديات المستقبل.. ولعل لقاءنا اليوم يؤكد عزيمتنا على الحفاظ على نهج التميز والريادة والابتكار، والمضي قدماً نحو مستقبل مشرق، تتوالى فيه الفرص الجديدة والخلّاقة تباعاً».

وذكر سموه في تغريدة على «تويتر»، أمس: «أبارك أيضاً في حفل التميز للجهاز الحكومي بدبي، موظفين ومسؤولين وشركاء، في القطاعات كافة.. لقد نجحتم في اختبار (كوفيد-19)، ونجحتم نموذجاً عالمياً في إدارة الأزمة، ونجحتم في تحقيق التوازن الصحي الاقتصادي لدبي.. بقيت حكومة دبي محلقة في الأزمة بجناحين.. حمدان ومكتوم.. والقادم أجمل وأعظم دائماً».

جاء ذلك خلال تكريم سموه، بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية، المتميزين والمبتكرين في حكومة دبي، بناءً على نتائج الدورة التقييمية لبرنامج دبي للتميز الحكومي والفئات المتنوعة على المستويين المؤسسي والوظيفي.

وهنأ سموه الفائزين بجوائز البرنامج، مؤكداً أنهم قدوة ونموذج يحتذى في تحقيق التميز، ودعاهم إلى نشر ثقافة التميز والابتكار في العمل بين زملائهم، لتتوسع رقعة التميز في مختلف الميادين، قائلاً سموه: «نحتفي بكم اليوم كنماذج إيجابية مؤثرة، ووصولكم إلى هذه المنصة خير حافز لزملائكم للارتقاء بمعاييرهم في جودة الأداء»، مضيفاً سموه: «أشكركم على همتكم وعطائكم لتحقيق رفعة الوطن والحفاظ على تميزه.. أنتم الركيزة التي نبني عليها مستقبلنا، وبكم ستبقى حكومة دبي منارة التميز والإبداع.. كما أود أن أشكركم على تبنّيكم منهج التميز، وحرصكم على المساهمة في تحقيق الريادة لدبي».

حضر حفل التكريم سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات، وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، وسمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة هيئة الثقافة والفنون في دبي، وعدد من مديري الدوائر والجهات الحكومية المشاركة.

يشار إلى أن حفل برنامج دبي للتميز الحكومي لعام 2021 هو الجزء الخاص بالتكريم في الدورة التقييمية 2021، التي هي امتداد للدورة التقييمية 2020 التي بدأت في يناير، وتم الانتهاء حينها من تقييم أوسمة دبي للتميز الحكومي والفئات المتغيرة.

وكان أبرز التحديثات في هذه الدورة إلغاء مرحلة المقابلات الشخصية والقوائم المختصرة للمرشحين، وتنفيذ زيارات ميدانية للجميع، وذلك لمنح جميع المرشحين فرصاً متكافئة لإبراز تميزهم وابتكارهم، ويعد هذا الحفل الأول بعد التعديلات في آلية التقييم والتكريم في برنامج دبي للتميز الحكومي، التي تم اعتمادها في سبتمبر 2019، والتي تتضمن ثلاثة مستويات (النخبة والتميز والأساسي)، وذلك بالتواؤم مع منظومة التميز الحكومي الإماراتية.

وتم خلال الحفل الإعلان عن نتائج الدورة التقييمية 2021، التي تتضمن الجهات الحكومية التي حافظت على مستوى النخبة، والجهات الحكومية التي ارتقت إلى مستوى النخبة من مستوى التميز، والجهات الحكومية التي ارتقت إلى مستوى التميز من المستوى الأساسي.

كما تم الإعلان عن الجهة الفائزة بفئة الجهة الحكومية الرائدة، وهي الفئة الأكبر من فئات منظومة التميز الحكومي بدبي، وكذلك الجهات الفائزة بفئات أفضل تحقيق لخطة دبي 2021، وأفضل جهة في مجال الابتكار، وأفضل جهة في مجال تقديم الخدمات، وأفضل جهة في مجال الحكومة الرقمية، وأفضل جهة في مجال الكفاءة والحوكمة، وأسعد بيئة عمل.

وشهد الحفل الكشف عن الفئات التي تم تقييمها في عام 2020، وهي أوسمة دبي للتميز الحكومي، وتشمل: الموظف الشاب، وموظف سعادة المتعاملين، والموظف الإداري، والموظف الميداني، والموظف المتخصص، والموظف المبتكر، والموظف الإشرافي، ومساعد المدير العام- المدير التنفيذي، والفئات المتغيرة هي: أفضل جهة صديقة لأصحاب الهمم، وأفضل جهة في مجال التوطين.

وتضمنت نتائج التقييم ارتقاء ست جهات حكومية من المستوى الأساسي إلى مستوى التميز بتحقيقهم علامات 450 نقطة فأعلى، وهم دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري، ومركز دبي للإحصاء، ومؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، وهيئة دبي للطيران المدني، ومؤسسة دبي لخدمات الملاحة الجوية، ودائرة المالية.

أما فئة أفضل جهة في تحقيق خطة 2021، وفئة أفضل جهة في مجال الكفاءة والحوكمة، وفئة أفضل جهة في مجال الابتكار، والجائزة الكبرى ضمن جوائز منظومة التميز الحكومي جائزة الجهة الحكومية الرائدة، ففازت بكل هذه الفئات وارتقت إلى مستوى النخبة: الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي.

ويحظى حفل توزيع جوائز برنامج دبي للتميز الحكومي بحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، حيث يحرص سموه على حضوره منذ تأسيس البرنامج عام 1997 لتكريم المتميزين والمبتكرين في حكومة دبي، بناءً على نتائج الدورة التقييمية للبرنامج، والفئات المتنوعة على المستويين المؤسسي والوظيفي.

وشمل التكريم الخاص كلاً من اللجنة العليا لإدارة الأزمات والكوارث في دبي، للإدارة الاستثنائية في التعامل مع أزمة «كوفيد-19»، وتجاوز تبعاتها، والعودة إلى الحياة الطبيعية في فترة قياسية، ومركز التحكم والسيطرة لمكافحة فيروس كورونا في دبي، لإخلاص أعضاء الفريق، وتفانيهم في المساهمة لتحقيق التوازن بين صحة الأفراد ومناحي الحياة الاجتماعية والاقتصادية، خلال جائحة كورونا.

كما شمل كلاً من ريم الهاشمي، لجهودها الحثيثة على مدار ثماني سنوات لاستضافة الحدث الأروع في العالم «إكسبو 2020 دبي»، وسامي القمزي، لجهوده ومساهماته في دعم التنمية الاقتصادية في دبي خلال عمله في حكومة دبي، وعبدالله الشيباني، لإخلاصه وتفانيه في العمل الحكومي في دبي لسنوات طويلة، والدكتور أحمد النصيرات، لجهوده الحثيثة في تعزيز مفهوم التميز في حكومة دبي، والبروفيسور محمد زائيري، رحمه الله، رئيس لجنة التحكيم في جائزة البرنامج، لبصمته الخالدة في مجال التميز والجودة على مستوى العالم، واستلم الجائزة ابنه الدكتور عادل زائيري.

جائزة النخبة تحفّز على التنافس وتفرض تحديات كبرى

قال القائد العام لشرطة دبي، الفريق عبدالله خليفة المري، لـ«الإمارات اليوم»، على هامش حفل إعلان الفائزين بجوائز برنامج دبي للتميز الحكومي، إن استحداث جائزة النخبة يحفز جميع الدوائر الحكومية على بذل أقصى ما بوسعها للتفوق في جميع المجالات، لافتاً إلى أن فوز شرطة دبي بهذه الجائزة، مع ثلاث دوائر أخرى، يعكس ما تبذله من جهود للتحديث والتطور، منوهاً بسعي برنامج دبي للتميز الحكومي إلى تطوير معايير التنافس بشكل مستمر.

وأضاف أن شرطة دبي حققت سابقاً النقاط المحددة للفوز بالجائزة الجديدة، لكن استحداث هذا التحدي يفرض عليها مواصلة العمل بدأب للحفاظ على إنجازاتها، والالتزام بالواجبات الملقاة على عاتقها لتعزيز الأمن وتطوير خدماتها بما يتوافق مع المعايير المطلوبة من قبل الجائزة، منوهاً بالجهود المبذولة من قبل الجهات الفائزة بجوائز الدورة الحالية للبرنامج.


محمد بن راشد:

• «حكومة دبي حلّقت في أزمة (كوفيدـ 19) بجناحين.. حمدان ومكتوم.. والقادم أجمل وأعظم».

• «قطعنا الكثير في مسيرتنا.. وأمامنا المزيد لتغيير المفاهيم التقليدية في أنماط العمل الحكومي».


نائب رئيس الدولة للفائزين:

• «أنتم الركيزة التي نبني عليها مستقبلنا.. وبكم ستبقى دبي منارة التميز والريادة».

• «الفترة الماضية أثبتت كفاءة جهازنا الحكومي ومرونته في التعامل مع المتغيرات من حولنا».

• «24 عاماً غيّرنا فيها المفاهيم التقليدية.. وأسسنا نهجاً جديداً في العمل الحكومي.. ومازال أمامنا الكثير».


لمشاهدة أوسمة دبي للتميز الحكومي ، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة