بدء المرحلة الثانية لتقييم أنظمة المراقبة لمستودعات المواد الخطرة

أعلن فريق عمل إدارة المواد الخطرة في إمارة أبوظبي عن بدء المرحلة الثانية لبرنامج رصد المواد الخطرة في إمارة أبوظبي، الذي يترأسه ويشرف عليه نائب مدير قطاع شؤون الأمن والمنافذ بالقيادة العامة لشرطة أبوظبي، العميد حميد العفريت.

وتأتي هذه المرحلة استكمالاً للجهود المبذولة ضمن برنامج رصد المواد الخطرة في المنشآت العاملة بالإمارة، الذي تم الانتهاء منه في الربع الأخير من عام 2020 من قبل فريق عمل إدارة المواد الخطرة في إمارة أبوظبي، الذي تترأسه هيئة البيئة في أبوظبي، وبعضوية 28 جهة محلية واتحادية.

وتم خلال هذه المرحلة تقييم أنظمة المراقبة والاستجابة في مستودعات المواد الخطرة في الإمارة، من خلال بدء عملية ربط تلك المستودعات التي تم رصدها بمنظومة الإنذار المبكر.

طباعة