«الأرصاد»: 6 درجات انخفاضاً في «الحرارة» خلال نوفمبر

شهر نوفمبر يتميز باعتدال درجة الحرارة نهاراً وانخفاضها أثناء الليل. أرشيفية

أفاد المركز الوطني للأرصاد، بأن شهر نوفمبر يُعد من ضمن الفترة الانتقالية الثانية ما بين الصيف والشتاء، موضحاً أن هذا الشهر يتميز باعتدال درجة الحرارة نهاراً وانخفاضها أثناء الليل.

وذكر المركز أن معدل درجات الحرارة العظمى والصغرى ينخفض خلال هذا الشهر بمقدار أربع إلى ست درجات عما كان عليه خلال شهر أكتوبر، وذلك نتيجة لاستمرار الحركة الظاهرية للشمس نحو الجنوب بعيداً عن المنطقة.

وقال المركز إن الدولة تتأثر خلال هذا الشهر بامتداد المرتفع الجوي السيبيري تدريجياً نحو المنطقة، خصوصاً خلال النصف الثاني منه، مما يؤدي إلى استمرار الانخفاض في درجات الحرارة، حيث تميل درجات الحرارة للبرودة أحياناً، خصوصاً ليلاً على المناطق الجبلية وعلى بعض المناطق الداخلية».

وأضاف: «كما تتأثر الدولة أيضاً بامتداد للمنخفضات الجوية السطحية الممتدة من البحر الأحمر ومن الشرق، وفي حال صاحبها منخفضات جوية في طبقات الجو العليا من الشرق أو الغرب تزداد كميات السحب وتتكون السحب الركامية الممطرة على بعض المناطق، خصوصاً المناطق الشرقية من الدولة».

وأشار المركز إلى أن الرياح السائدة في الدولة خلال شهر نوفمبر تكون جنوبية شرقية في الصباح، تتحول أثناء النهار إلى غربية - شمالية غربية، وقد تنشط سرعة الرياح في بعض أيام هذا الشهر خصوصاً أثناء العواصف.

ونوّه إلى أن الرطوبة النسبية تزداد في الصباح الباكر نتيجة لمرور كتل الهواء المعتدلة فوق مياه الخليج نحو الدولة، مما يهيّئ الفرصة لتكوّن الضباب الخفيف والكثيف. ولفت المركز إلى أن متوسط درجة الحرارة خلال هذا الشهر يراوح ما بين 24 و25 درجة مئوية، حيث يكون متوسط درجة الحرارة العظمى بين 29 و31 درجة مئوية، ومتوسط درجة الحرارة الصغرى بين 19 و21 درجة مئوية.

وتوقّع المركز أن يكون طقس اليوم رطباً صباحاً مع احتمال تشكّل ضباب أو ضباب خفيف على بعض المناطق الداخلية، ليكون صحواً إلى غائم جزئياً، فيما تصبح الرياح شمالية شرقية تتحول إلى شمالية غربية خفيفة إلى معتدلة السرعة.

طباعة