شهد انطلاق فعاليات «مهرجان المربّعة للفنون»

عمار النعيمي: بالإبداع تحيا الشعوب وتتطور

صورة

أشاد سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان، بالمستوى التنظيمي لمهرجان المربعة للفنون، الذي يدل على حرص دائرة التنمية السياحية في عجمان على الحفاظ على التراث الإماراتي الأصيل، والذاكرة الإنسانية في حياة المجتمع الإماراتي، ودعم مسيرة صون التراث المحلي، وإلقاء الضوء على حضارته وموروثه الشعبي.

وأكد سموه أن الدعم المتواصل من قبل القيادة للفعاليات التراثية خاصة، أسهم بشكل إيجابي في تسلط الضوء على التراث الإماراتي، وشجع على إحيائه في نفوس الأجيال، مثنياً على الدور الكبير لمراكز التراث والدوائر والمؤسسات والهيئات السياحية، وجهودها في إنجاح فعاليات مثل هذه المهرجانات، سواء كانت في أبوظبي أو في إمارة عجمان، أو أي إمارة أخرى من إمارات الدولة.

جاء ذلك خلال إطلاق سموه فعاليات الدورة الأولى من «مهرجان المربعة للفنون»، التي تقام تحت شعار «نستلهم من الماضي لنرسم المستقبل»، بتنظيم من دائرة التنمية السياحية في عجمان، وبمشاركة نخبة من رواد الفن المعاصر والمبدعين من دولة الإمارات، لتسليط الضوء على العديد من الأشكال الفنية والرسوم الإبداعية والمواهب الشابة، وذلك في منطقة الحي التراثي المحيط بمتحف عجمان، الذي يعد واجهة سياحية وبوصلة تاريخية تنبض بالحياة والذكريات الخالدة، وتبرز الهوية المتجذرة للإمارة، ويستمر لمدة 10 أيام.

وأكد سموه أن فعاليات «مهرجان المربعة للفنون» عكست ملامح إرث الحضارة الإنسانية في شتى أنحاء الإمارات، وشكّلت عنواناً لما تتمتع به الإمارة من مواقع تراثية وأنشطة ثقافية وفنية، وليكون أحد جسور التلاقي والحوار بين مختلف أفراد المجتمع، والاطلاع على كل الفنون التي تتمتع بها الإمارات، وتشمل جميع الفنون الثقافية والتراثية.

وقال سموه إن الفنون بكل مناحيها جزء أصيل من ركائز وذاكرة المجتمعات، مؤكداً سموه أنه بالإبداع تحيا الشعوب وتتطور.

وقال الشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي، رئيس دائرة التنمية السياحية في عجمان، إن إمارة عجمان، وبفضل توجيهات صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، ومتابعة سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي، أصبحت وجهة فنية عالمية، وحاضنة رئيسة للمواهب والمبدعين، وذلك ينبع من الجهود التي تبذلها القيادة لترسيخ مكانتنا بين شعوب العالم، استناداً إلى ما نمتلكه من أصول ثقافية وفنية وحضارة تمتد لآلاف السنين.

وأضاف أن «مهرجان المربعة للفنون» في عجمان، بشعاره «نستلهم من الماضي لنرسم المستقبل»، يرتكز هدفه الرئيس على ترسيخ قيم الفنون الراقية، والاهتمام بالتراث الثمين، وتعزيز قيمته في النفوس، وتشجيع السياحة الداخلية عبر تعزيز الفن الإبداعي والقطاعات الثقافية، حيث أصبحت إمارة عجمان منبراً إماراتياً ودولياً متميزاً في تنظيم المهرجانات والفعاليات الفنية والثقافية.

طباعة