«تنمية المجتمع» توفر خدمات «مسرة» لكبار المواطنين بـ «الهوية»

يستفيد كبار المواطنين، من خدمات «بطاقة مسرة» التي توفر لهم مجموعة من الامتيازات، دون الحاجة لتقديم أي طلبات، وذلك بمجرد بلوغهم 60 عاماً.
وكان اصدار البطاقة يتطلب القيام بأربعة إجراءات تقليدية تتضمن تقديم طلب وصور عن مستندات ثبوتية، حتى قامت وزارة تنمية المجتمع بالتعاون مع الجهات المعنية، بإلغاء تلك الخطوات، ليصبح بإمكان فئة كبار المواطنين الاستفادة من البطاقة بمجرد ابراز بطاقة الهوية.
وأعلنت الوزارة في نوفمبر 2020 عن تفعيل خدمات «بطاقة مسرة» التي توفر مزايا وخصومات للمواطنين (فوق 60 عاماً) من خلال بطاقة الهوية ودون الحاجة لزيارة مراكز الخدمات، ويتم تفعيل جميع الامتيازات مسبقا من خلال الهوية في المجالات الطبية، والمصرفية، والفندقية، والسياحية، والتموينية، وغيرها.
وتوفر «مسرة» امتيازات ومجموعة خدمات وخصومات في منافذ البيع المختلفة في الدولة مثل الفنادق والعيادات الخاصة ومراكز الرعاية المنزلية وشركات السياحة والسفر إلى جانب امتيازات الحصول على الخدمات الحكومية بسهولة ويسر وذلك في إطار تنفيذ الخطط المستدامة للتسهيل على كبار المواطنين.
وتشير البيانات الإحصائية الحديثة الصادرة عن وزارة تنمية المجتمع إلى أن عدد المستفيدين من مبادرات السياسة الوطنية لتمكين كبار المواطنين خلال العام الماضي، بلغ 16 ألف و181 شخص.
وتنص أهداف محاور السياسة الوطنية لكبار المواطنين على وجوب الارتقاء بجودة حياتهم، وضمان مشاركتهم الفاعلة والمستمرة ضمن النسيج المجتمعي، وتعزيز قدراتهم على التواصل المجتمعي وممارسة الحياة النشطة واستثمار طاقاتهم وضمان مساهمتهم في برامج والمشاركة المدنية.

طباعة