أكد أهمية تنفيذ الخطط الوطنية الموحدة للاستجابة لحالات الطوارئ

سيف بن زايد يوجّه بحصر الدروس المستفادة من «شاهين»

سيف بن زايد خلال ترؤسه الاجتماع الافتراضي. وام

وجّه الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس الفريق الوطني لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث والمتعلق بالكوارث الطبيعية، الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، إلى حصر وتحضير جميع الدروس المستفادة من الحالة المدارية «شاهين».

جاء ذلك خلال ترؤس سموه، أول من أمس، اجتماعاً افتراضياً، بإشراف الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، والمركز الوطني للأرصاد ورؤساء فرق إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث المحلية، وعدد من الجهات المعنية لمتابعة الحالة المدارية «شاهين».

واستعرض المركز الوطني للأرصاد التقرير النهائي لحركة الحالة المدارية «شاهين» ومدى تأثيرها على الدولة، فيما استعرضت وزارة الداخلية آخر المستجدات بشأن الإجراءات المعتمدة من قبل فرق إدارة الطوارئ والأزمات المحلية.

وناقش الحضور أيضاً عدداً من الإجراءات الاحترازية والوقائية المتخذة، والتي قامت بها جميع الجهات المعنية على المستويين المحلي والوطني للحد من تداعيات الحالة المدارية «شاهين» على المناطق المتأثرة، وتحديداً المناطق الشرقية من الدولة.

كما تطرق الاجتماع إلى مدى جاهزية وتأهب الفرق المحلية والوطنية، لضمان فاعلية الاستجابة الوطنية وسلامة المجتمع من أية أخطار قد تحدث أثناء مرور الحالة المدارية، بالإضافة إلى استمرارية عمل الجهات الحيوية في المناطق المتأثرة.

وقدم سموه خلال الاجتماع، الشكر والتقدير لجميع الجهات المشاركة على جهودها المبذولة، وأكد على أهمية تعزيز العمل التكاملي المشترك وتنفيذ الخطط الوطنية الموحدة للاستجابة لحالات الطوارئ، بصورة تعزز مستويات الأمن والحماية والسلامة لكل قاطني دولة الإمارات وزوارها الكرام.

ووجّه سموه الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث إلى حصر وتحضير جميع الدروس المستفادة من الحالة المدارية، ليتم عرضها في الاجتماع المقبل.

طباعة