فرق الطوارئ في المنطقة الشرقية مستعدة

كشفت فرق الطوارئ والأزمات في المنطقة الشرقية استعدادها لمواجهة الحالة المدارية «شاهين» وجاهزيتها من خلال التدابير الاستباقية المتخذة لمواجهة التأثيرات المتوقعة حال تطور الحالة المدارية ليكونوا على أهبة الاستعداد لأي أمر طارئ.

وكثفت الجهات الرسمية المعنية جهودها لمواجهة تداعيات الحالة المدارية «شاهين» التي تشهدها المنطقة الشرقية، إذ عملت بلدية كلباء التابعة لإمارة الشارقة على بناء كاسر جديد يصد أمواج البحر العالية ويمنعها من الدخول للمناطق السكنية القريبة من البحر، كما قامت بلديات أخرى بالفجيرة ودبا وخورفكان التابعة لإمارة الشارقة ببناء حواجز رملية تعمل على صد مياه البحر من الدخول للشوارع الحيوية.

من جانبه، كشف القائد العام لشرطة الفجيرة رئيس فريق الأزمات والطوارئ بإمارة الفجيرة، اللواء محمد الكعبي لـ«الإمارات اليوم» عن الانتهاء من الاستعدادات كافة للتعامل مع الحالة المدارية «شاهين».

ونوه بأن الفريق والأجهزة الحكومية المتمثلة في الشرطة ودفاع مدني الفجيرة وبلدية الفجيرة ودائرة الأشغال والمنطقة الطبية بالفجيرة على أهبة الاستعداد للتعاطي مع أي تطورات يمكن أن تحدث في قادم الساعات، والحد من الأضرار التي يمكن أن تنتج عن الحالة المدارية «شاهين».

من جهته، أكد نائب قائد عام شرطة الشارقة، العميد عبدالله مبارك بن عامر، استعدادات مراكز الشرطة الشاملة بالمنطقة الشرقية لمواجهة الحالة المدارية «شاهين» ومدى جاهزيتها من خلال التدابير الاستباقية المتخذة لمواجهة التأثيرات المتوقعة حال تطور الحالة المدارية ليكونوا على أهبة الاستعداد لأي أمر طارئ، بعد قيامه بجولة على سواحل مدن المنطقة الشرقية لمتابعة حالة البحر وارتفاع الموج ومدى الاستعداد المسبق من قبل الجهات المختصة للتعامل مع الحالة المدارية القادمة، وما سيتم اتخاذه من إجراءات استباقية ووقائية لتخفيف تأثيرها على سواحل المنطقة الشرقية لإمارة الشارقة.

طباعة