«اتحاد جمعيات صيادي الأسماك» يبحث دعم الصيادين

كشف رئيس الاتحاد التعاوني لجمعيات صيادي الأسماك، سليمان العنتلي، عن مواصلة الاتحاد البحث بأطر التعاون مع القطاع الخاص، لتوفير خصومات خاصة للصيادين في القطاع البحري من خلال دعمهم بمحركات بحرية تناسب اشتراطاتهم والأسعار التي تناسبهم، إضافة إلى زيادة عدد الورش الفنية الخاص بتصليح المحركات.

وقال إنه تم عقد اجتماع مع شركة الفطيم في دبي، التي تعد من أهم الشركات في القطاع البحري، للبحث عن إمكانية توفير خصومات خاصة للصيادين في القطاع البحري، وزيادة عدد الورش الفنية الخاصة في تصليح المحركات، وتزويد مراكز البيع بقطع غيار وغيرها من التسهيلات التي يمكن للشركة تقديمها للصيادين. ونوه إلى أن الشركة ستنظم زيارات ميدانية لمواقع وجود الصيادين، ومجالسهم لرصد احتياجاتهم، والسعي لتوفير حلول مباشرة لتحقيقها.

وأكد العنتلي أن الدافع الرئيس في تلبية احتياجات الصيادين يعود إلى التحديات المستمرة التي تواجه الصياد، خصوصاً مع ارتفاع أسعار قطع الغيار الخاصة بقوارب الصيد بنسبة تجاوزت 40%، إذ إن صيانة قوارب الصيد مستمرة ومهمة لضمان السلامة للصيادين، مشيرة إلى أن الصيانة الدورية لقوارب الصيادين أصبحت مكلفة بشكل كبير لارتفاع أسعار قطع الغيار.

طباعة