العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    التقى أمير دولة قطر ورئيس وزراء الكويت ووزير الخارجية الإيراني على هامش «مؤتمر بغداد للتعاون والشراكة»

    محمد بن راشد: مستقبل دول الخليج والمنطقة إلى خير وتقدم وازدهار

    صورة

    شارك صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، في أعمال «مؤتمر بغداد للتعاون والشراكة»، الذي انعقد أمس في العاصمة العراقية بغداد بمشاركة إقليمية ودولية، حيث ترأس سموه وفد الدولة أثناء انطلاق المؤتمر الذي بحث مجموعة من الملفات الأمنية والسياسية والاقتصادية، بالإضافة إلى التأكيد على دعم الحكومة العراقية ومكافحة الإرهاب.

    وقال سموه عبر تغريدة على «تويتر» أمس: «شاركت اليوم بقمة بغداد الإقليمية للتعاون والشراكة.. عودة بغداد لموقعها الإقليمي والعالمي عودة لكتابة قصة جديدة في مسيرة الحضارة.. سلام على بغداد المنصور والرشيد.. سلام على بغداد العلم والعزم والحكمة.. سلام على بغداد وعلى كل أوطاني العربية الجميلة».

    والتقى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، مساء أمس، صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر الشقيقة، على هامش «مؤتمر بغداد للتعاون والشراكة»، المنعقد في العاصمة العراقية بغداد.

    وتبادل سموه، مع أمير دولة قطر الشقيقة، خلال اللقاء، الأحاديث حول المؤتمر ونتائجه المتوقعة بما يخدم دوام الأمن والاستقرار للعراق الشقيق، متمنين لأعمال المؤتمر النجاح، وللشعب العراقي التقدم والازدهار.

    كما بحث صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، مع صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، تعزيز العلاقات الثنائية التي تخدم عملية البناء والتنمية والتقدم، وتحقيق المصالح المشتركة للبلدين الشقيقين.

    وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، في تغريدة على «تويتر»: «أثناء لقائي مع أخي صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر، حفظه الله.. الأمير تميم شقيق وصديق.. والشعب القطري قرابة وصهر.. والمصير الخليجي واحد.. كان وسيبقى... حفظ الله شعوبنا وأدام أمنها واستقرارها ورخاءها».

    كما التقى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، مساء أمس، على هامش المؤتمر، سمو الشيخ صباح خالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء بدولة الكويت الشقيقة.

    وبحث سموه، ورئيس مجلس وزراء دولة الكويت الشقيقة، خلال اللقاء، العلاقات الأخوية وسبل تعزيزها بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين، إضافة إلى عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

    وأشاد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، بالدور الكبير الذي تقوم به دولة الكويت في دعم مختلف قضايا المنطقة العربية، منوهاً بالعلاقات الأخوية الراسخة التي تجمع بين الدولتين والشعبين الشقيقين الإماراتي والكويتي، متمنياً دوام الأمن والاستقرار والتقدم لدولة الكويت الشقيقة وشعبها المعطاء.

    وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم عبر تغريدة على «تويتر»: «التقيت اليوم الشيخ صباح الخالد الصباح رئيس الوزراء بدولة الكويت الشقيقة وذلك على هامش قمة بغداد للتعاون.. شراكتنا مع الكويت عميقة وقديمة ومتجددة.. ومستقبل دول الخليج والمنطقة إلى خير وتقدم وازدهار بهذا التعاون والروح الجديدة في منطقتنا».

    وكان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وصل إلى مطار بغداد الدولي بعد ظهر أمس على رأس وفد الدولة للمشاركة في «مؤتمر بغداد للتعاون والشراكة» بمشاركة دول إقليمية ودولية.

    وكان في مقدمة مستقبلي سموه، رئيس وزراء جمهورية العراق الشقيق الدكتور مصطفى الكاظمي، وعدد من الوزراء وكبار المسؤولين العراقيين.

    وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم عبر تغريدة على «تويتر»: «وصلنا بحمد الله بغداد.. عاصمة الرشيد والمأمون وعاصمة العالم.. دار السلام.. بيت حكمة البشر.. بغداد الشعراء والأدباء والعلماء.. بغداد دجلة والفرات.. رغم جراحها متفائلون بعودتها ونهضتها ومجدها بإذن الله.. حفظ الله بغداد.. حفظ الله شعب العراق العظيم».

    وأضاف سموه، في تغريدة أخرى على «تويتر»: «التقيت اليوم على هامش قمة بغداد للتعاون وزير الخارجية الإيراني الجديد حسين أمير عبداللهيان، تمنياتي له بالنجاح في مهامه الجديدة بتطوير علاقات إيجابية مع دول الجوار وترسيخ علاقات تقوم على مبادئ الحكمة ومصلحة الشعوب.. وتحياتنا دائماً للشعب الإيراني الجار والصديق».

    ورافق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وفد رفيع المستوى يضم: سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، ووزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل محمد بن عبدالله القرقاوي، والمستشار الدبلوماسي لصاحب السمو رئيس الدولة الدكتور أنور قرقاش، ووزير الطاقة والبنية التحتية سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي، ورئيس مراسم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء خليفة سعيد سليمان، وسفير دولة الإمارات العربية المتحدة لدى جمهورية العراق سالم عيسى القطام.


    نائب رئيس الدولة:

    • «الأمير تميم شقيق وصديق.. والشعب القطري قرابة وصهر.. والمصير الخليجي واحد».

    • «الكويت تقوم بدور كبير في دعم القضايا العربية.. وشراكتنا معها عميقة وقديمة ومتجددة».

    • «بغداد دار السلام.. بيت حكمة البشر.. رغم جراحها متفائلون بعودتها ونهضتها ومجدها».

    • «عودة بغداد لموقعها الإقليمي والعالمي عودة لكتابة قصة جديدة في مسيرة الحضارة».


    الكاظمي أكد أهمية دعم كل الأطراف والجيران في إعادة إعمار العراق

    قال رئيس مجلس وزراء جمهورية العراق الشقيق الدكتور مصطفى الكاظمي، في كلمة خلال افتتاح مؤتمر قمة بغداد للتعاون والشراكة، «نرفض أن يكون العراق منطلقاً لأي تهديد لأي جهة»، مشيراً إلى أن القضاء التام على الإرهاب يتطلب مواجهة الظروف والبيئة الحاضنة له. وأضاف الكاظمي خلال مؤتمر بغداد للتعاون والشراكة: «انعقاد مؤتمر بغداد يجسد رؤية العراق لضرورة التعاون، وأن الإرهاب لن يجد له موضع قدم في العراق»، مؤكداً أنه «لا عودة للماضي أو المسارات غير الديمقراطية أو الحروب العبثية، وأن ما يجمع شعوبنا أكثر مما يفرقها»، لافتاً في السياق ذاته إلى أهمية دعم كل الأطراف والجيران في ملف إعادة إعمار العراق.

    طباعة