العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    الطاير يعتمد الخطة الاستراتيجية المحدثة لتاكسي دبي 2021 ـ 2023

    اعتمد المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات مطر محمد الطاير، الخطة الاستراتيجية لمؤسسة تاكسي دبي (2021 – 2023)، وتشمل تحديث رؤية المؤسسة لتكون (الريادة في توفير خدمات نقل رقمية آمنة ومستدامة)، وتتضمن 6 قيم مؤسسية، و5 غايات استراتيجية، و11 هدفاً استراتيجياًّ، ويتم قياسها من خلال 23 مؤشراً، كما تشتمل الخطة على تنفيذ 51 مبادرة تطويرية.

    وأكّد الطاير حرص هيئة الطرق والمواصلات على تطوير خدمات قطاع النقل بمركبات الأجرة في إمارة دبي، وتوظيف الذكاء الاصطناعي والتقنيات والأنظمة الذكية في قطاع مركبات الأجرة، ورفع كفاءة الأداء وتحقيق السعادة للمتعاملين، والتوسع في أسطول مركبات الأجرة، ومركبات الليموزين، لمواكبة النمو والتطور السريع الذي تشهده إمارة دبي، وتعزيز التكامل بين أنظمة النقل والمواصلات من خلال تسهيل تنقل ركاب وسائل النقل الجماعي، للوصول إلى وجهاتهم النهائية، وتقديم خدمات مميزة لتسهيل تنقل زوار معرض إكسبو 2020.

    وقال: نسعى لتقديم تجربة عالمية فريدة في مجال صناعة النقل بمركبات الأجرة، لتسهيل حركة تنقل المواطنين والمقيمين السيّاح، وتوفير خيارات متنوعة من الخدمات ووسائل الراحة والرعاية، في مركبات الأجرة الحديثة، تشمل خدمة المركبات الفاخرة (الليموزين)، وتاكسي المطار، وتاكسي السيدات والعائلات، وغيرها، وكذلك تلبية احتياجات المتعاملين من خلال التطوير المستمر وتقديم الخدمات الجديدة والعصرية، وتنويع قنوات الحصول على الخدمة مع التركيز على القنوات الذكية.

    وأضاف: تتضمن الخطة الاستراتيجية لمؤسسة تاكسي دبي ست قيم مؤسسية، هي السمعة المؤسسية، والتميز والابتكار، والسعادة والطاقة الإيجابية، والقيادة والعمل الجماعي، والاستدامة، والريادة والتنافسية، فيما تشمل الغايات الاستراتيجية على خمس غايات هي التنقل الرقمي، واستشراف المستقبل، والاستدامة المالية، وإسعاد الناس، والتشغيل المتميز، وتشتمل الخطة على تنفيذ 51 مبادرة موزعة على عدة محاور، أهمها زيادة الحصة السوقية للمؤسسة في قطاع مركبات الأجرة من 41.5% حالياً إلى 44% في 2023، وزيادة الحصة السوقية لمركبات الليموزين العاملة ضمن تطبيقات الحجز الإلكتروني (e-hail)، من 8.5% حالياً إلى 12% في 2023، وزيادة نسبة رحلات مركبات الأجرة عبر نفس التطبيقات من 14% إلى 16%، كما تستهدف الخطة تحويل 5% من أسطول مركبات الأجرة لمركبات ذاتية القيادة في 2023، وزيادة نسبة المركبات الصديقة للبيئة في المؤسسة إلى 56%، مشيراً إلى أن الخطة تتضمن في محور الاستدامة المالية، ترشيد النفقات وزيادة الإيرادات التشغيلية وغير التشغيلية.

    وتولي الخطة الاستراتيجية للمؤسسة محور إسعاد الناس، عناية خاصة وتسعى لتحسين بيئة العمل للموظفين والسائقين، وتوفير خدمات متميزة للمتعاملين، وتهدف الوصول بنسبة رضا المتعاملين عن خدمة مركبات الأجرة إلى 90% في عام 2023، وعن خدمة الحافلات المدرسية إلى 93%، ورفع نسبة إسعاد السائقين لـ 84%، وإسعاد الموظفين لـ 89%، أما في الجانب التشغيلي، فتتضمن الخطة تحسين نظام إدارة العمليات، وتحسين مواصفات السلامة، حيث تسعى المؤسسة إلى رفع نسبة الكيلومترات المنتجة من 49% حالياً  إلى 53% في 2023، والحفاظ على نسبة 90% للكفاءة التشغيلية لمركبات الأجرة والليموزين، وخفض معدل انبعاث غاز ثاني أكسيد الكربون.

    تجدر الإشارة إلى أن هيئة الطرق والمواصلات، وقعت مؤخراً اتفاقية شراكة مع شركة (جنرال موتورز - كروز) العالمية، لتشغيل مركبات الشركة ذاتية القيادة في تقديم خدمة مركبات الأجرة والتنقل المشترك، لتكون دبي المدينة الأولى عالمياً خارج الولايات المتحدة الامريكية التي تشغل مركبات الشركة، ووفقاً للاتفاقية، سيتم خلال المرحلة القادمة الانتهاء من جميع مراحل التجهيزات لإطلاق خدمة مركبات الأجرة ذاتية القيادة في عام 2023، بعدد محدود من المركبات يرتفع تدريجياً ليصل إلى 4000 مركبة أجرة ذاتية القيادة بحلول عام 2030.

    طباعة