العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    منذ اعطائها حقنة علاجية تكلف 2.5 مليون دولار في «الجليلة التخصصي»

    «جولي» تبدأ مرحلة التعافي بتحسن ملحوظ في تحريك جسدها

    صورة

    أفاد ذوو الطفلة السورية جولي أن ابنتهم بدأت مرحلة التعافي، في أسبوعها الثالث منذ أخذ الحقنة العلاجية في مستشفى الجليلة التخصصي. وقالت آلاء رضوان، والدة جولي، أن ابنتها بدأت تحرك أجزاء من جسدها بشكل أقوى عن ذي قبل، متمنية أن تستمر عملية التعافي حتى تستعيد جولي كامل قواها الجسدية.

    ولفتت إلى أن إبنتها تخضع أسبوعياً لجلسات علاج طبيعي في مستشفى الجليلة التخصصي، يقدمها فريق متخصص عالي الكفاءة، إضافة إلى فحوصات دورية من قبل الفريق الطبي المعالج، لمراقبة التطور في حالتها الصحية.

    وتعاني الطفلة التي لم تبلغ ثلاث سنوات مرضاً نادراً يؤدي إلى ضمور العضلات وهشاشة العظام، إضافة إلى صعوبة في التنفس والبلع، والذي يؤثر في الرئتين، محدثاً إنتانات فيهما قد تؤدي إلى الوفاة، فيما تناهز كلفة علاجها مليونين و500 ألف دولار.

    وكانت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية الرئيسة الفخرية لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي «أم الإمارات» وجهت هيئة الهلال الأحمر بعلاج الطفلة السورية «جولي» التي تعاني من مرض نادر يهدد حياتها، وطالبت سموها بتوفير أقصى درجات الرعاية الصحية والعناية بالطفلة والإسراع في اكمال ترتيبات علاجها بأحد مستشفيات الدولة.

    يذكر أن رحلة جولي مع العلاج في الإمارات، بدأت بالخضوع لفحوص طبية، للانتهاء من التقييم الكلي لحالتها والوصول إلى مرحلة تحديد موعد الحقنة، إلا أن بعض الفحوص الطبية كشفت حاجتها لإجراء عملية مع ضرورة الخضوع للعلاج الفيزيائي لعامين.

    وأعربت والدة جولي عن شكرها لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك وقيادة الدولة على دعمهم ورعايتهم، ومبادراتهم الإنسانية التي أنقذت حياة الكثيرين داخل الدولة وخارجها.

    طباعة